اربد: إضراب مؤقت لسائقي سرفيس الهاشمي احتجاجا على نقل الموقف

تم نشره في الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً

احمد التميمي

اربد – استأنف سائقو حافلات السرفيس المتوسطة العاملة على خط شارع الهاشمي – الحي الشرقي في مدينة اربد عملهم أمس بعد توقف لفترة من الوقت، احتجاجا على قرار إداري يقضي بنقل مكان وقوفها إلى منطقة أخرى بالقرب من مجمع بشرى شرقي المدينة.
وجاء استئناف العمل، بعد أن اجتمعت لجنة السلامة المرورية مع أصحاب الحافلات واتفقت معهم على العودة لمكان موقفهم الأصلي لحين إيجاد بديل مناسب .
ووفق لجنة السلامة المرورية فإن قرار نقل الموقف مرده شكاوى من أصحاب محال تجارية ومكاتب وعيادات عاملة في المنطقة رأوا في استمرارية وقوف الحافلات إزعاجا لهم، وإضرارا بمصالحهم.
بيد أن، أصحاب الحافلات رأوا في القرار إجحافا بحقهم، خصوصا وأن القرار كان فجائيا، ولم يتم التمهيد له، حيث وجدوا يوم أول أمس عملية اصطفاف لمركبات أصحاب المحال مكان حافلاتهم الأمر الذي اوجد إشكالية كادت أن تتطور إلى نزاعات بين الإطراف كافة.
وقالوا إنهم لدى مراجعتهم الجهات ذات الاختصاص "البلدية وهيئة تنظيم قطاع النقل العام" نفوا علمهم بهكذا قرار فلجأوا للحاكمية الإدارية .
وتسبب الإضراب إلى إحداث إرباك لمواطني الحي الشرقي الذين اعتادوا التنقل من خلال ذات المواقف على مدار 20 عاما.
وقال الناطق باسم أصحاب الحافلات احمد عزام الشلول إن المسألة متصلة بمحاولات إيجاد أصحاب المحال التجارية مواقف لمركباتهم على حساب الصالح العام، لافتا إلى أنهم فوجئوا بإزالة اللافتات التي تشير إلى أن المواقف مخصصة لحافلات السرفيس دون إبلاغهم .
وأوضح أن العملية أحدثت إرباكا للمواطنين ولأصحاب الحافلات على حد سواء، ولدى مراجعاتهم للجهات المختصة لم يتوصلوا إلى إجابة، الأمر الذي اضطرهم للتوقف عن العمل خاصة بعد أن ابلغوا بالانتقال إلى موقع آخر، يبعد قرابة الكيلو متر عن موقفهم الحالي، ما سبب للمواطنين هم عناء ومشقة.
واقترحت لجنة السلامة المرورية في محافظة اربد خلال لقائها أصحاب الحافلات والتباحث حول القضية باستمرار عملهم أمس، بذات المواقف، لحين تجهيز مواقف أخرى لهم في شارع الأمير نايف شمال الوسط التجاري.
وحسب لجنة السلامة فإن الحل المقترح لقي قبولا لدى غالبية أصحاب الحافلات وسيصار إلى تنفيذه، موضحة أن ظروف الواقع المروري خاصة في الوسط التجاري المكتظ تتطلب مراجعات مستمرة لاتخاذ قرارات تساعد على تيسير الأمور على المواطنين .

التعليق