مجلس الوزراء يقر شراء آليات نظافة للبلديات

تم نشره في الخميس 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً

فرح عطيات

عمان ـ أصدر مجلس الوزراء أمس قرارا يسمح بشراء وزارة الشؤون البلدية لعدد من آليات النظافة، لتمكين بلديات المملكة من أداء أعمالها على أكمل وجه، وفق ما أعلنه مساعد الأمين العام للشؤون المالية والإدارية المهندس بلال المومني.
وقال المومني، خلال لقاء صحفي أمس، إن المجلس سمح بشراء الآليات من قبل الجهات المانحة فقط، مثل شركة البوتاس وغيرها، حيث تم تقديم نحو 250 ألف دينار كدعم لشراء تلك الآليات لبلديات محافظة الكرك.
وتأتي تلك الخطوة بعد أن بات انعدام مستوى النظافة في بعض مناطق المملكة، مشكلة مؤرقة لسكانها، والتي أرجعها وزير البلديات المهندس ماهر أبو السمن، إلى "نقص" الآليات والضاغطات الخاصة بالنفايات، وحاجة غالبية الموجود منها إلى "صيانة وإعادة تأهيل".
وكانت الوزارة حصلت، سابقا، على موافقة مجلس الوزراء، بإعفاء جميع الآليات المنوي شراؤها لصالح البلديات من الرسوم الجمركية وضريبة المبيعات.
ووفق أبو السمن، وصلت الوزارة وأمانة عمان إلى مرحلة "تدهور" واضحة في التعامل مع قضايا النفايات والنظافة، نظرا لمرورها ضمن ظروف استثنائية طارئة، أدت إلى حدوث توقف وخلل وانهيار في عمل آلياتها.
وبين أن الوزارة عملت على إعداد استراتيجية للتخلص من النفايات الصلبة خلال الأعوام العشرة المقبلة، في ست بلديات ضمن مراكز المحافظات، إلى جانب وضع الشروط الفنية لعطاء مشروع تدوير تلك النفايات.
وفي هذا الشأن، تشير أرقام مديرية البيئة في "الأمانة" إلى ارتفاع معدل النفايات المنزلية، حيث وصلت إلى 0.9 كغم يوميا لكل شخص في المناطق الحضرية، في حين يقدر معدل النمو السكاني بـ2.3 %.

farah.atyyat@alghad.jo

التعليق