فتح منافذ تصديرية جديدة أمام المنتجات الزراعية

تم نشره في الأحد 14 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 02:00 صباحاً

عبدالله الربيحات

عمان - أكد وزير الزراعة أحمد آل خطاب أن الوزارة تضع على رأس أولوياتها خلال المرحلة المقبلة، إنجاز خطة تسويقية عملية وعلمية، تهدف إلى القضاء على الاختناقات التسويقية وفتح منافذ تصديرية خارجية جديدة أمام المنتج الزراعي المحلي، تعزيزا للاقتصاد الوطني.
وبين آل خطاب، في تصريح خاص إلى "الغد"، أن الوزارة ستقوم أيضا خلال أيام قليلة، بتفعيل صندوق إدارة المخاطر الزراعية، ودراسة خطة العمل للمرحلة المقبلة، من حيث آلية عمل الصندوق ومصادر التمويل، مؤكدا أهمية إنجاح فكرة الصندوق وتطويره من خلال التشاركية وتوعية المزارعين بأهميته، باعتباره الوعاء، الذي يمثل كافة الفئات ذات العلاقة في العملية الزراعية.
وأشار آل خطاب الى أن أبرز ما سيتم التركيز عليه هو جعل الصندوق بمثابة العمود الفقري للجسم الزراعي، بخاصة تنظيم القطاع من حيث التسويق والإنتاج، وقال إن إخراج الصندوق إلى حيز الوجود "سيخدم شريحة كبيرة من المزارعين، بخاصة صغارهم، الذين ينظرون بعين الأمل والتفاؤل لهذا الصندوق".
ونوّه الى أن الصندوق سيكون أساسا لبناء القدرات المؤسسية في مجال إدارة المخاطر الزراعية وتقليص أثر المخاطر، التي قد يتعرض لها القطاع الزراعي.

[email protected]

التعليق