الاختبارات الصعبة تحدد مسار أتلتيكو في "الليغا"

تم نشره في الأربعاء 10 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 صباحاً
  • لاعبو أتلتيكو مدريد يأملون مواصلة تألقهم في الليغا الاسبانية - (رويترز)

مدريد - رغم أن جماهير أتليتيكو مدريد احتفلت بشدة بفوز فريقها في اللحظات الأخيرة على أرضه على ملقة 2-1، فإن تلك الجماهير تدرك في قرارة نفسها أن الاختبار الحقيقي لصحوة فريقها سيكون أمام قطبي كرة القدم الإسبانية وهما ريال مدريد وبرشلونة.
واستطاع بطل مسابقة الدوري الأوروبي تحت قيادة المدرب الملهم دييغو سيميوني أن يحقق أفضل بداية لمسيرته المحلية منذ الفوز بالدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا في العام 1996 عندما كان المدرب الأرجنتيني لاعبا صاحب شعبية كبيرة في النادي.
ويتساوى أتلتيكو مع برشلونة برصيد 19 نقطة على قمة جدول ترتيب الفرق حيث فاز بست مباريات وتعادل في مباراة واحدة إضافة إلى امتلاكه لمهاجم من طراز فريد وهو المهاجم الكولومبي رادامل فالكاو ليكمل منظومة تتألف من خط وسط مبدع ودفاع رابط الجأش.
ووضع فالكاو فريقه في المقدمة في الدقيقة السادسة على ستاد “فيسنتي كالديرون” الأحد الماضي وهو هدفه الثامن في الدوري هذا الموسم قبل أن يتعادل روكي سانتا كروز لصالح ملقة صاحب المركز الثالث بعدها بنصف ساعة.
وكانت المباراة متجهة نحو التعادل عندما تسبب فالكاو في هدف الفوز الذي جاء في الدقيقة 90 لكن تم اعتبار ان الكرة اصطدمت بالمدافع ولينجتون قبل أن تسكن الشباك لتعطي أتلتيكو انتصاره السادس هذا الموسم.
واندفعت الجماهير المنتشية لأتلييكو إلى خارج الستاد وهي تطلق الصفارات وتشدو بالأغاني، وقال سيميوني إن المشجعين يجب أن يستمتعوا بأوقاتهم خلال العطلة التي سيتوقف فيها الدوري بسبب الأجندة الدولية من دون أن يأخذ الفوز بعقولهم، وقال خلال مؤتمر صحفي عقب المباراة “اليوم كان يوما مهما لعائلة أتلتيكو. نحن في موقع متميز في الدوري الإسباني عقب سنوات لم نر فيها أنفسنا في هذا الوضع”.
وأضاف قائد المنتخب الأرجنتيني السابق “الحقيقة اننا لا نمضي قدما بشكل جيد ونحتاج للتركيز على كل مباراة في وقتها”.
وسيلعب أتلتيكو أمام ريال مدريد غريمه في المدينة في عطلة أول أسبوع من كانون الأول (ديسمبر) قبل ان يتوجه للقاء برشلونة بعدها بأسبوعين.
من جهة ثانية، أظهر استطلاع رأي أمس الثلاثاء أن الجماهير الإسبانية تعتقد أن أتلتيكو مدريد لن يكمل المنافسة على لقب الليغا.
وشارك في استطلاع الرأي أكثر من ثمانية آلاف و700 قارئ للنسخة الإلكترونية لصحيفة “ماركا” أن نسبة 65.4 % لا تؤمن بقدرة أتلتيكو على الاستمرار في المنافسة، وقالت النسبة المتبقية إنها تتوقع من الـ”روخيبلانكوس” الاستمرار في المنافسة مع برشلونة”. -(وكالات)

التعليق