فورمولا 1

باتون يشعر بخيبة أمل من تغريدة هاميلتون على تويتر

تم نشره في الأربعاء 5 أيلول / سبتمبر 2012. 02:00 صباحاً

لندن - انتقد البريطاني جنسون باتون سائق ماكلارين زميله ومواطنه لويس هاميلتون بعدما كشف عن تفاصيل فنية سرية عن السيارة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي قبل سباق جائزة بلجيكا الكبرى في زلة لسان قد تفيد سائقين منافسين في فورمولا 1.
وفاز باتون بسباق بلجيكا الذي اقيم على حلبة سبا لكن صحفا بريطانية ذكرت أمس الثلاثاء ان السائق البريطاني مستاء من تصرف هاميلتون.
وقال باتون الذي تربطه علاقة جيدة بزميله رغم انهما من المنافسين على اللقب “نبذل جهودا مضنية من أجل تطوير السيارة ونبقى على اشياء من هذا القبيل سرا ونعتبرها امرا شديد الخصوصية. لا اريد ان ارى هذه التفاصيل على تويتر”.
واضاف بطل العالم 2009 “غضبي يتعلق بالامر برمته اعتبارا من جولة التجارب. لم يكن الامر يتعلق بالجناح الخلفي فقط. شعرت بدهشة وخيبة أمل كبيرة”.
وتابع “الامر انتهى الان. اعتقد ان غضبي زال بشان لويس. لم يكن امرا شخصيا”.
وتسببت تغريدة لهاميلتون على تويتر في اثارة المزيد من اللغط قبل سباق جائزة بلجيكا الكبرى للسيارات عندما ارسل الى 997 الف متابع لصفحته تفاصيل فنية دقيقة عن سيارة فريق ماكلارين من داخل السيارة خلال التجارب التأهيلية.
واختفت التغريدة على الفور الى جانب عدد كبير من الرسائل التي قام بمسحها يوم السبت الا ان الرسم التوضيحي الخاص بالسيارة والذي ارسله كان قد تم نسخه على نطاق واسع وتداوله بين عدد من الاشخاص.
وقال اليكس فورتز سائق ماكلارين السابق والذي يعمل حاليا في فريق وليامز المنافس كمدرب للسائقين مداعبا هاميلتون على موقع تويتر “هل يمكنك نشر استراتيجية السباق ايضا وورقة التصميم. اشكرك صديقي”.
وكانت رسالة هاميلتون تهدف ان يظهر لمتابعيه الفارق في السرعات خلال التجارب التأهيلية بين سيارته وسيارة زميله في الفريق باتون الذي بدأ السباق من مركز اول المنطلقين لاول مرة خلال ثلاث سنوات.وتأهل باتون بفضل جناح له مواصفات خاصة.
وتتسم فرق فورمولا 1 بالحساسية الشديدة بشأن الكشف عن بياناتها من داخل سياراتها قبل السباق خوفا من ان يحصل المنافسون على افضلية على حسابهم.
فيتل: شوماخر ما يزال مقاتلا حقيقيا
أكد سيباستيان فيتل حامل لقب بطولة العالم  أن مواطنه الألماني مايكل شوماخر يملك روحا قتالية عالية رغم خوضه السباق رقم 300 له في بلجيكا الأحد الماضي.
وتصارع فيتل مع شوماخر على الحلبة واقتربا من الصدام ببعضهما البعض عندما انحرف شوماخر سائق مرسيدس ناحية اليمين بشكل غير متوقع في حارة الصيانة بينما كان فيتل سائق ريد بول يدخل المنعطف الأيسر.ولم يتخذ المشرفون أي اجراء ويعتقد فيتل أنهم محقون في ذلك.
وقال ويبر للصحفيين بعد احتلال المركز الثاني بالسباق “ليس مهما أين تواجه مايكل في الحلبة. سواء كنت تنافس على المركز الأول أو حتى الخامس عشر فانه يصارع بأقصى قوى وهذا أمر رائع”.
وأضاف “يصعب شوماخر الأمر على أي سائق لكنه تحد رائع”.
وأنهى شوماخر (الذي احتفل مع بيرني ايكلستون المسؤول عن الحقوق التجارية لبطولة العالم فورمولا 1 ومدراء الفرق بعد التجارب التأهيلية يوم السبت) السباق في المركز السابع رغم انه انطلق من المركز الثالث  عشر.
وعانى شوماخر بطل العالم سبع مرات وأنجح سائق على الإطلاق برصيد 91 فوزا في بطولة العالم من مشكلة في صندوق التروس بعد توقفه الثاني.
وقال شوماخر “استمتعت بخوض سباقي رقم 300 وكان الأمر جيدا. في النهاية يجب أن أكون واقعيا وان أفكر في أن عدد النقاط التي حصلت عليها يعتبر جيدا في ظل المركز الذي انطلقت منه”.
وبدأ شوماخر مشواره في بطولة العالم في سبا على وجه التحديد في العام 1991 مع فريق جوردان وحقق فوزه الأول على الحلبة ذاتها أيضا في العام التالي مع بنيتون. - (رويترز)

التعليق