"التأديبية" تنتظر تقرير الأضرار وإشادة بالحكم عرفة

إدارة الرمثا تتراجع عن قرار الانسحاب من دوري المناصير

تم نشره في الجمعة 24 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً
  • المقاعد البلاستيكية وزجاجات المياه تتناثر على مضمار ملعب مدينة الأمير محمد - (الغد)
  • متفرجون من جمهور الرمثا يقذفون مقاعد بلاستيكية نحو الملعب اول من أمس - (تصوير: جهاد النجار)

عمان - الغد - تنتظر اللجنة التأديبية في اتحاد كرة القدم، تقرير إدارة مدينة الأمير محمد الرياضية في الزرقاء، بشأن قيمة الاضرار التي الحقها جمهور الرمثا بالملعب، خلال مباراة الرمثا والوحدات أول من أمس، ضمن الاسبوع الأول من دوري المناصير للمحترفين.
وعلى ضوء التقرير سيتم تحديد قيمة العقوبات المالية والغرامات التي ستلحق بنادي الرمثا، خلال جلسة اللجنة التي ينتظر ان تعقد الاسبوع المقبل.
ووفق المعلومات فإن اللجنة التأديبية لن تعاقب الرمثا بنقل مبارياته خارج ملعبه وفقا للتعليمات، كون المباريات منقولة اصلا خارج ارض ملعب النادي، وبالتالي فإنها ستنظر فقط تقديرا للاضرار التي لحقت بالملعب لتغريمها للرمثا، الى جانب النظر في تقرير الحكم بشأن طرد لاعبي الرمثا عبدالله الزعبي ورامي سمارة، لاتخاذ اللازم وفقا للتعليمات.
يشار الى ان عددا من جمهور الرمثا الحق اضرارا بالملعب، بعد الخسارة أول من أمس امام فريق الوحدات بنتيجة 0-1.
إشادة بالتحكيم ومراقب آسيوي يثني على الحكم
أكد مدير دائرة الحكم في اتحاد كرة القدم سالم محمود، ان الحكم محمد عرفة الذي ادار مباراة الرمثا والوحدات، كان موفقا بشكل كامل، ولم يرتكب أي خطأ، وبالتالي فإنه حظي بالاشادة والاطراء.
وكشف محمود في رده على استفسارات “الغد” الى ان المراقب الاماراتي سالم سعيد المبعوث من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، تابع المباراة من المدرجات، لمراقبة مستوى الحكم عرفة، سعيا لضمه الى قائمة حكام النخبة الآسيوية، حيث نزل المراقب الآسيوي الى الحكم عقب المباراة، واشاد بمستواه الفني وشجاعته في اتخاذ القرارات، معتبرا ان مستواه كان جيدا، قياسا بحداثته في الانتساب الى قائمة الحكام الدوليين.
إلى ذلك، غادر سالم محمود مدير دائرة الحكام في اتحاد الكرة عمان يوم أمس، متوجها الى مدينة اربيل العراقية، للمشاركة في دورة التحكيم فيوترو، ورافق محمود في مهمته اسامة جبران ورائد حمودة.
ادارة الرمثا تبحث احداث الشغب
بحثت ادارة نادي الرمثا احداث الشغب التي احدثتها فئة من الجمهور، قامت بقذف المقاعد وزجاجات المياه باتجاه المنصة والملعب واطلاقت الشتائم تجاه حكام المباراة احتجاجا على بعض القرارات التحكيمية.
الجلسة الطارئة عقدت عقب مباراة فريقها التي جرت أول من أمس امام فريق الوحدات على ملعب الأمير محمد بالزرقاء، وحضرها متصرف اللواء ومندوبو الأجهزة الأمنية.
واجرت ادارة النادي مباحثات مع متصرف اللواء والاجهزة الأمنية، لبحث هذه التجاوزات التي تكررت في أكثر من مباراة، وكان لها وقعا سيئا على النادي، الذي تضرر كثيرا جراء هذه الممارسات الخارجة عن الروح الرياضية.
لا انسحاب
الى ذلك، قال رئيس النادي عبدالحليم سمارة، بأن فريق الرمثا سيخوض مباراته القادمة بالدوري التي ستجمعه مع الفيصلي وفق ما هو مقرر وبالمكان والزمان المحددين، مؤكدا قدرة فريقه الذي اضاع فوزا كان في متناول اليد امام فريق الوحدات، على تجاوز صدمة الخسارة وتقديم اداء راق امام الفيصلي رغم الغيابات المؤثرة.
وبين سمارة ان حديثه للتلفزيون الأردني عقب المباراة كان انفعاليا، وجاء تحت وقع الخسارة وضغط الجماهير التي آلمها ضياع الفوز من فريقها وان تصريحاته لم تكن قرارا نهائيا، لان هذا الامر يعود لمجلس الادارة واسرة النادي.
مدينة الأمير محمد تحدد الاضرار
كشفت لجنة من ادارة مدينة الأمير محمد للشباب، عن الاضرار التي لحقت بالمقاعد البلاستيكية اثناء عملية الشغب التي قام بها جمهور الرمثا، اثر طرد حارس الرمثا عبدالله الزعبي وكابتن الفريق رامي سمارة.
وقال مدير مدينة الأمير محمد للشباب احمد أبو شيخة، بأن عدد المقاعد التي تعرضت للتلف يبلغ 69 مقعدا، وأنه خاطب المجلس الاعلى للشباب واتحاد الكرة لاعلامهم بما جرى، وكذلك العمل على صيانة مدرجات الملعب.
واضاف أبو شيخة بأن الملعب بالموسم الماضي تعرض لنحو خمس احداث مشابهة في دوري الدرجة الأولى ودوري المحترفين، وسبق وان خاطب اتحاد الكرة، لكن لم يتم أي اجراء او دفع مبالغ حتى الآن. وطالب مدير المدينة جماهير الكرة المحافظة على المدن الرياضية في كافة انحاء المملكة لأنها تخدم ابناء هذا البلد.

التعليق