إربد: أحداث شغب احتجاجا على انقطاع المياه والوزير يعد بحل المشكلة

تم نشره في الخميس 23 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 23 آب / أغسطس 2012. 11:54 صباحاً
  • وزير المياه محمد النجار ومسؤولون يلتقون سكانا محتجين في احدى المضافات ببلدة بيت راس بمحافظة اربد - (من المصدر)

احمد التميمي

اربد –  أكد وزير المياه والري المهندس محمد النجار إعطاء الأولوية لتحسين شبكة المياه في منطقة بيت راس بمحافظة إربد واستبدال بعض الخطوط الناقلة في عدد من المناطق وأحياء المنطقة بأنابيب سعة أربعة إنشات بدلا من إنشين، خلال فترة قريبة، فيما سيتم تزويد المناطق العالية بالمياه بواسطة الصهاريج.
وأضاف النجار خلال تفقده مساء أول من أمس الوضع المائي في المنطقة التي شهدت أحداث شغب احتجاجا على انقطاع المياه، أن الوزارة تسعى لإدامة خدماتها ورفع كفاءتها من خلال تحسين عملية التزويد المائي لجميع مناطق المملكة.
واستمع الوزير إلى شرح من أهالي المدينة عن معاناتهم والمشاكل التي يواجهونها جراء نقص المياه  والتي أرجعوها إلى غياب العدالة في عملية توزيع المياه على المناطق والأحياء وما وصفوه بـ "مزاجية" بعض فنيي الشبكات وعدم متابعة المسؤولين في إدارة مياه اربد لعملية التوزيع، إضافة إلى عدم التزام إدارة المياه بالدور حيث ان بعض الأحياء لا تصلها المياه لفترات زمنية طويلة وان وصلت تكون لفترة لا تتجاوز الساعة أسبوعيا، ما يضطرهم لشراء المياه بواسطة الصهاريج الخاصة.
وتجول الوزير يرافقه أمين عام الوزارة المهندس باسم طلفاح ومدير إدارة مياه اربد المهندس محمد الربابعة ومدير مياه القصبة المهندس سالم الشلول في عدد من الأحياء، حيث اطلعوا على طبيعة البلدة الجغرافية والتي تمتاز بجبالها العالية والمناطق المرتفعة علاوة على الكثافة السكانية إذ يقدر عدد سكان بيت رأس بنحو 35 ألف نسمة.
وكان عدد من المواطنين أغلقوا أول من أمس الطريق الرئيس الذي يربط محافظة اربد بلواء بني كنانة عند منطقة بيت رأس بالإطارات المطاطية المشتعلة والحجارة، احتجاجا على عدم وصول المياه لمنازلهم منذ أكثر من شهر.

[email protected]

التعليق