مسيرة بالمزار الجنوبي ترفض قانون الانتخاب

تم نشره في السبت 18 آب / أغسطس 2012. 03:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك – شارك مئات المواطنين مساء أول من أمس في مسيرة احتجاجية على قانون الانتخاب، والإجراءات المتبعة لتنظيم العملية الانتخابية في بلدة المزار الجنوبي بمحافظة الكرك.
ونظم المسيرة التي انطلقت من الميدان الرئيسي بوسط بلدة المزار الجنوبي باتجاه ساحة الشهداء، بالقرب من أضرحة ومقامات الصحابة، اللجان العربية الشعبية في محافظة الكرك بمشاركة حراكات وفعاليات شعبية وحزبية ونقابية من مختلف مناطق المحافظة. 
والقى الناطق باسم اللجان الشعبية العربية رضوان  النوايسه، كلمة أكد فيها أن المسيرة تأتي ضمن النشاطات الاحتجاجية التي ينظمها الحراك الشعبي بالمحافظة للمطالبة بالإصلاح ورفضا للاجراءات والقرارات الحكومية حول الانتخابات، التي يرفضها غالبية الأردنيين.
وبين أن مشاركة هذه الفعاليات في المسيرة من مختلف مناطق المحافظة  يعبر عن رفض المواطنين الأردنيين لقانون الانتخاب الحالي الذي ستجري الحكومة الانتخابات على أساسه بدون تحقيق الاجماع الوطني عليه.
ولفت النوايسه أن اللجان الشعبية العربية، التي  تقوم بتنظيم فعاليات احتجاجية دائمة بالمزار الجنوبي بالتنسيق مع فعاليات شعبية وحراكات شعبية للمطالبة بالاصلاح الشامل واعادة القانون مجددا الى مجلس النواب واجراء تعديل رئيسي عليه بعد  تنظيم حوارات وطنية واسعة ومعمقة  للوصول الى اوسع توافق واجماع وطني على القانون.
واعتبر أن  أي قانون لا يحظى بثقة المواطنين والقوى والأحزاب والحراكات الشعبية، لا يمكنه أن ينتج مجلس نواب يمثل ارادة الشعب الأردني وسيكون على شاكلة المجلس الحالي.
ودعا الحكومة الى إعادة النظر بكل قرارتها بخصوص الاصلاح السياسي والاقتصادي الشامل حرصا على مصلحة الوطن.

التعليق