أوقاف الكرك تنفي بناء حسينية بجوار أضرحة الصحابة بالمزار الجنوبي

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2012. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2012. 03:18 صباحاً

هشال العضايله

الكرك - أكدت مديرية اوقاف الكرك ان البناء الذي ينفذ حاليا قريبا من أضرحة ومقامات الصحابة بمدينة المزار الجنوبي والذي أثار شكاوى بعض المواطنين هو فندق لمستثمر اردني، نافية ان يكون مبنى لحسينية شيعية.
وبين مدير الأوقاف فراس ابو خيط ان المبنى مرخص رسميا من البلدية والجهات الرسمية بموجب مخططات رسمية باعتباره فندقا استثماريا وليس له اية علاقة بوجود افراد من طائفة البهرة بالمنطقة الذين يملكون منذ عشر سنوات مبنى بالمنطقة خاصا بإقامتهم اثناء زيارتهم للأضرحة.
واشار الى ان اللجنة الملكية لإعمار اضرحة ومقامات الصحابة بالمملكة بصدد انجاز المرحلة الثالثة من إعمار المقامات والأضرحة بالمزار الجنوبي والتي تشمل مرافق وخدمات تساهم في زيادة وتنشيط السياحة الدينية بالأضرحة.
وكان سكان في مدينة المزار الجنوبي نفذوا اعتصاما قبل اسبوع امام المبنى المقصود احتجاجا على ما اسموه بناء حسينية لطائفة البهرة الاسماعيلية والتي تزور الأضرحة بشكل مستمر كل عام.
وقدموا شكاوى رسمية للجهات الرسمية بخصوص مطالب شعبية لوقف البناء، بحجة انه بناء حسينية شيعية، يرفضها الاهالي بشكل قاطع.
وعبر سكان بالمزار الجنوبي عن رفضهم لإقامة حسينية بالمنطقة بعد ان وردت لهم معلومات عن ان البناء المقام بالمنطقة هو اساسات حسينية تقوم ببنائها طائفة البهرة، وهي طائفة من الشيعة الاسماعيلية يقيم اغلب اتباعها في الهند.
وكان وزير الاوقاف الاسلامية الدكتور عبدالسلام العبادي نفى في تصريحات صحفية قبل يومين ان يكون لدى الوزارة علم ببناء حسينية بمنطقة اضرحة ومقامات الصحابة بالمزار الجنوبي.

التعليق