مدرب ألمانيا يدافع عن عدم ترديد لاعبين النشيد الوطني

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً

فرانكفورت - قال يواكيم لوف مدرب منتخب المانيا لكرة القدم إنه لا ينبغي الحكم على لاعبي الفريق وفقا لترديدهم النشيد الوطني قبل المباريات وذلك ردا على انتقادات وجهت للفريق بعد كأس اوروبا 2012.
وقال لوف للصحفيين “أعتقد انه لا يجب القول إن اللاعبين ليسوا مواطنين جيدين طالما انهم لا يرددون كلمات النشيد الوطني”.
واضاف “من الجيد ترديد النشيد لكنه لا يثبت ان اللاعب مؤهل أو غير قادر على المشاركة في الفريق وليس اشارة على انه سوف يبذل قصارى جهده”.
وتابع قائلا “نحن جميعا فخورون بالأشياء الرائعة التي حققها هذا الفريق لصالح الاندماج في المانيا”.
وأوضح لوف إنه غير راض عن بعض الانتقادات الموجهة لفريقه بعد الخروج المفاجئ من الدور قبل النهائي على يد ايطاليا في كأس اوروبا.
وقال المدرب الالماني “يمكن ان أقبل النقد الرياضي ونلتزم بذلك. قبل مباراة ايطاليا فزنا في 15 مباراة متتالية وهو رقم رائع”.
وتابع قائلا عن عدم انضمام لاعبين للفريق بسبب نهائي دوري أبطال أوروبا بين بايرن ميونيخ وتشلسي الانجليزي “كان امامنا اسبوع واحد فقط لتجميع الفريق قبل تلك البطولة الاوروبية. بعض الأمور التي كان ينبغي القام بها لم نفعلها بالكامل لانه لم يكن لدينا العدد الكافي من اللاعبين”.
وأكد لوف انه يضع ميروسلاف كلو.ه (34 عاما) في حساباته لخوض كأس العالم 2014 في البرازيل.
ومن جهته قال كلوزه مهاجم لاتسيو الايطالي الذي احرز 64 هدفا في 121 مباراة دولية إنه ينوي الاعتزال دوليا بعد كأس العالم في البرازيل.
واضاف “اذا كنت في حالة صحية جيدة وفي مستوى جيد فسوف أود ان أنهي مشاركتي مع منتخب بلادي في كأس العالم 2014”.-(رويترز)

التعليق