متقاعدو "البوتاس" يهددون بإجراءات تصعيدية لتحقيق مطالبهم

تم نشره في الاثنين 30 تموز / يوليو 2012. 02:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك - هدد قدامى متقاعدي العاملين في شركة البوتاس العربية بإجراءات تصعيدية في حال لم تستجب إدارة الشركة لمطالبهم بخصوص التعويضات والمستحقات المالية للمتقاعدين.
وأكدت اللجنة المكلفة بمتابعة قضايا المتقاعدين بالشركة في اجتماع عام عقد في الكرك أول من أمس أهمية الوصول الى حل ينصف المتقاعدين القدامى في الشركة، وخصوصا بما يتعلق بالمستحقات المالية. وأمهل المتقاعدون إدارة الشركة لنهاية يوم الخميس المقبل للموافقة على مطالبهم.
وهددت اللجنة بتنفيذ اعتصام أمام مقر إدارة الشركة في عمان في حال لم يتم التوصل الى اتفاق بين الطرفين بخصوص توزيع المستحقات المالية.
وقال رئيس لجنة المتابعة الخاصة بمطالب متقاعدي شركة البوتاس محمد المحادين إن "مماطلة إدارة الشركة في تنفيذ مطالب المتقاعدين بصرف المستحقات المالية التي أقرتها الشركة والبالغة في مجموعها عشرة ملايين دينار غير مفهومة على الإطلاق".
ولفت الى أن إصرار الشركة سيدفع المتقاعدين الى المزيد من التشدد في موقفهم بما في ذلك الاعتصام المفتوح أمام مقر إدارة الشركة في عمان أو إغلاق مداخل مصانع الشركة في الأغوار الجنوبية.
وبين المحادين أن مطالب المتقاعدين تتمثل بصرف المبلغ المالي المرصود بحسب  سنوات الخدمة التي أمضاها كل متقاعد في خدمة الشركة وليس على أساس تقسيم المبلغ المشار إليه بالتساوي بين المتقاعدين.
وكان رئيس مجلس إدارة شركة البوتاس العربية جمال الصرايرة أكد خلال لقائه مندوبي عدد من الصحف اليومية في مقر الشركة في غور الصافي أن الشركة  ستقوم بإنصاف كافة المتقاعدين بصرف مبالغ مالية "مجزية" لهم كتعويض من الشركة عن الخدمات التي قدموها للشركة خلال السنوات الماضية.

[email protected]

التعليق