الغور الجنوبي: ماراثون الكوارث يختتم مرحلة الصقيع بموجة حر تتلف المحاصيل الزراعية

تم نشره في الخميس 19 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً

 محمد العشيبات

الأغوار الجنوبية - ما أن استعاد مزارعو الأغوار الجنوبية أنفاسهم جراء أضرار موجات الصقيع التي ضربت الزراعات الخضرية خلال الموسم الشتوي الماضي، حتى قبض لهيب الحر صدورهم في حالة باتت تجسد سباقا مع الكوارث الطبيعية يفتقد لخط النهاية. 
فقد أدت موجة الحر التي تجتاح منطقة الأغوار الجنوبية الى ذبول الزراعات الخضرية خصوصا نباتات "الملوخية" التي تنتشر على مساحات شاسعة في المنطقة، وسط مخاوف من ان يؤدي استمرار الموجة الى إتلاف المحاصيل بالكامل، وفق مزارعين.
وكان المزارعون قد عولوا على الموسم الصيفي الحالي لتعويض الخسائر التي لحقت بهم في الموسم الشتوي الماضي جراء موجة الصقيع التي اجتاحت المنطقة وضربت المحاصيل الزراعية الخضرية، اضافة الى انخفاض غير مسبوق في اسعار الخضراوات خاصة محصول البندورة. 
وفي خطوة نحو تدارك الامور قبل فوات الأوان يشدد المزارعون على ضرورة زيادة سلطة وادي الأردن ساعات ضخ المياه للوحدات الزراعية لمواجهة ارتفاع درجات الحرارة التي تشهدها المنطقة للحد من أضرارها.
وأضافوا إن موجة الحر تسببت بتلف في جذور الزراعات الخضرية وتلف أوراقها ما ينذر بخسائر جديدة تضاف الى قائمة الخسائر التي يتعرضون لها موسما تلو الآخر.
ويشير المزارع محمد سلمان الى أن موجة الحر تسببت في حرق اوراق المزروعات خصوصا محصول "الملوخية"، لافتا الى ان مئات المزارعين زرعوا هذا الصنف من المحاصيل أملا بتعويض خسائرهم من الموسم الشتوي الماضي، بسبب  تدني أسعار محصول البندورة.
ويطالب المزارع ثائر المحافظة سلطة وادي الأردن بزيادة ساعات ضخ المياه للحد من الخسائر التي قد تلحق بهم  جراء استمرار ارتفاع درجة الحرارة التي وصلت وفق تقديره الى 60 درجة مئوية تحت أشعة الشمس.  ويؤكد مدير محطة الأرصاد الجوية في غور الصافي  سليمان الشمالات ان درجة الحرارة سجلت مستوى قياسيا لم تصله منذ ثلاثين سنة في الأغوار الجنوبية حيث بلغت قرابة 47 درجة مئوية في الظل، فيما تجاوزت حاجز 58 تحت أشعة الشمس. 
وقال مدير زراعة الأغوار الجنوبية الدكتور ناصر مصاروة ان مديرية الإعلام في الوزارة قامت خلال الأيام الماضية بتحذير المزارعين من موجة الحر التي تشهدها المنطقة بالإكثار من الري.
وأكد المصاروة ضرورة متابعة المزارعين للنشرة الجوية حتى يتسنى لهم القيام بالإجراء الصحيح لحماية مزروعاتهم، مشيرا الى ضرورة ان يقوم المزارعون بالري خلال ساعات الفجر للحد من تبخر المياه المروية، داعيا مربي الماشية الى تأمين مياه الشرب لمواشيهم وعدم تعريضها لأشعة الشمس وإبقائها في اماكن مظللة.
وقال مدير إدارة مياه الري في الأغوار الجنوبية المهندس خالد وريكات ان السلطة على استعداد للتعاون مع المزارعين لمواجهة موجة الحر التي تشهدها المنطقة بزيادة ضخ ساعات إضافية لوحداتهم الزراعية.

mohammad.ashaibat @ alghad.jo

التعليق