ويتمارش يتوقع ان لا يؤثر أداء ماكلارين على تمديد عقد هاميلتون

تم نشره في الجمعة 13 تموز / يوليو 2012. 02:00 صباحاً
  • سائق ماكلارين لويس هاميلتون -(ا ف ب)

لندن- توقع مدير ماكلارين-مرسيدس مارتن ويتمارش ان لا يؤثر الأداء الذي يقدمه فريقه خلال الموسم الحالي من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد، على قرار سائقه البريطاني لويس هاميلتون الذي ينتهي عقده في نهاية الموسم. وبدا ان الطرفين في طريقهما الى التوصل لاتفاق خلال المراحل الأولى من الموسم الحالي عندما كان هاميلتون ينافس بقوة ولم تكن هناك سوى مسألة وضع اللمسات الاخيرة على حصته من الحقوق التجارية من أجل إبرام العقد، لكن الوضع تغير حاليا بسبب تراجع أداء ماكلارين ما تسبب بتخلف بطل 2008 عن المتصدر سائق فيراري الإسباني فرناندو بفارق 37 نقطة.
وقد أعرب هاميلتون في أكثر من مناسبة عن امتعاضه من مستوى سيارة “ام بي 4-27” لكن ويتمش ارمقتنع بان السائق البريطاني سيعتمد مقاربة عقلانية عندما يحين وقت البحث النهائي بعقده، مضيفا في معرض رده على سؤال حول احتمال ان يفكر هاميلتون مرتين قبل التوقيع مع ماكلارين، قائلا: “اعتقد انه أذكى من ذلك”.
ورأى ويتمارش ان هاميلتون سيأخذ بعين الاعتبار الموسم بأكمله وانطلاقه من المركز الأول في سباقي استراليا وماليزيا وفوز بسباق كندا، مضيفا “شعوري يقول إن لا بد له من البقاء مع الفريق، واعتقد انه يريد ذلك. يدرك بان هناك صعودا وهبوطا في السباقات وما اختبره في عطلة نهاية الأسبوع الماضي لم يكن من تلك اللحظات المشجعة (حل ثامنا في سباق بريطانيا)، لكن الوضع قد يتغير في غضون الأسبوعين المقبلين (سباق ألمانيا في 22 تموز (يوليو) الحالي)، هو يعي ذلك وأنا كذلك”.
وواصل “نحن منضبطون بما فيه الكفاية ونقاتل بما فيه الكفاية في هذه الأيام وندرك انه علينا التعلم من هذه السباقات. في بعض الأحيان، الدروس التي نتعلمها من سباقات مماثلة أهم من تلك التي نتعلمها من السباقات التي نحقق فيها النجاحات. سنواصل تطوير السيارة من أجل الحرص على تحقيق نتيجة أفضل بعد أسبوعين من الآن”.
وكان هاميلتون كشف في نيسان (أبريل) الماضي انه ليس حاضرا في الوقت الحالي من أجل توقيع عقد جديد مع ماكلارين لكنه يأمل ان يكون متواجدا مع الفريق البريطاني خلال الأعوام المقبلة.
وينتهي عقد الأعوام الخمسة الذي يربط هاميلتون بماكلارين في ختام الموسم الحالي ما يفتح الطريق أمام السائق الأسمر لكي يوقع مع أي فريق يريده وذكرت بعض التقارير ان البريطاني البالغ من العمر 27 عاما قد ينتقل الى ريد بول أو فيراري أو حتى مرسيدس جي بي لكي يخلف الألماني الأسطورة ميكايل شوماخر المرشح اعتزاله مجددا في نهاية الموسم.
لكن هاميلتون الذي أصبح موضوع انتقاله الى ريد بول خارج التداول بعد ان جدد الأخير عقد سائقه الاسترالي مارك ويبر، رفض ان يكشف عما يعتزم القيام به بعد انتهاء عقده، مشددا على انه سعيد حيث يتواجد حاليا، مضيفا في تصريح لصحيفة “ذي تلغراف” البريطانية “ليس لدي أي مخططات في الاتجاهين (البقاء أو الرحيل). لا احتاج لان يقوم أحدا بإقناعي. عندما أجد نفسي بحاجة لذلك، قد يكون في أي وقت طالما انه قبل العام المقبل، فسأقرر حينها مسألة مستقبلي...”
وفي معرض رده على سؤال حول إذا كان يواجه صعوبة في ترك الفريق الذي احتضنه منذ ان كان يبلغ 13 عاما، قال هاميلتون “نعم، لا أشعر أني أريد الرحيل. لم اجلس للتفكير بمستقبلي. كل ما فعلته هو الجلوس للتفكير بهذا العام. آمل ان اكون متواجدا هنا خلال أعوامي المقبلة في فورمولا واحد، وهذا ما أريده في الوقت الحالي”.
لكن هذا الحديث أدلى به هاميلتون حين كان يتصدر ترتيب بطولة السائقين أمام زميله ومواطنه جنسون باتون بعد ثلاث مراحل على انطلاق الموسم، والوضع أصبح مختلفا حاليا في ظل تراجع أداء “ام بي 4-27”.
مستقبل ماسا في فيراري لم يحسم حتى الآن
كشف فريق فيراري انه لم يتخذ حتى الآن أي قرار بشأن مستقبل سائقه البرازيلي فيليبي ماسا أو بشأن السائق الذي سيقود الى جانب الإسباني فرناندو الونسو خلال الموسم المقبل من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد.
وكثر الحديث في الآونة الأخيرة عن احتمال انضمام سائق ريد بول-رينو الاسترالي مارك ويبر الى “سكوديريا” لكن الباب أصبح مفتوحا أمام ماسا للبقاء في الفريق الإيطالي لموسم آخر بعد ان قرر السائق الاسترالي تمديد ارتباطه بفريقه الفائز بلقب بطولة السائقين والصانعين خلال الموسمين الماضيين.
وشدد الفريق الإيطالي عبر مدونة “هورس ويسبيرر” في موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت انه لم يتخذ حتى الآن أي قرار بشأن مستقبل ماسا وانه ليس في عجلة من أمره في ما يخص هذا الموضوع، مضيفا “في مارانيلو (مقر الفريق)، لا أحد في عجلة من أمره لاتخاذ أي قرارات، وهذا أمر مؤكد”، مشيرا الى ان ما أصبح مؤكدا الآن هو ان ويبر لن يقود لفيراري بعد ان مدد عقده مع ريد بول.
وأشار الفريق الإيطالي الى انه اعتاد على الشائعات التي رجحت ان لا يكمل ماسا مشواره مع “الحصان الجامح” هذا الموسم بسبب نتائجه المتواضعة، إذ تبقى أفضل نتيجة له هذا الموسم حصوله على المركز الرابع في السباق الأخير الذي أقيم على حلبة سيلفرستون البريطانية، فيما يعود آخر فوز له الى السباق الختامي لموسم 2008 على حلبة انترلاغوش البرازيلية حين خسر اللقب العالمي في اللفة الأخيرة لمصلحة سائق ماكلارين البريطاني لويس هاميلتون، علما بانه لم يكمل موسم 2009 بعد تعرضه لإصابة خطيرة في رأسه خلال سباق المجر.
في المقابل، يقدم زميله الونسو أداء جيدا هذا الموسم حيث يتصدر الترتيب العام برصيد 129 نقطة وبفارق 13 نقطة عن ويبر الثاني بعد فاز بسباقي ماليزيا وأوروبا وحل ثانيا في سباقي إسبانيا وبريطانيا وثالثا في موناكو، علما بانه حل ثانيا في موسمه الأول مع فيراري العام 2010 ثم رابعا الموسم الماضي.
يذكر ان ماسا الذي يحتل حاليا المركز الثالث عشر في الترتيب العام برصيد 23 نقطة فقط، انضم لفيراري العام 2006 قادما من ساوبر، وهو قاد لموسم واحد الى جانب الاسطورة الألمانية ميكايل شوماخر قبل ان يعتزل الأخير ويترك مكانه للفنلندي كيمي رايكونن الذي توج مع “سكوديريا” باللقب العالمي العام 2007. -(ا ف ب)

التعليق