معان: مسيرة حاشدة تندد بسياسة رفع الأسعار

تم نشره في الجمعة 25 أيار / مايو 2012. 02:00 صباحاً

حسين كريشان

معان – شارك المئات من الفاعليات الشعبية والشبابية والحزبية والنقابية، بمسيرة حاشدة انطلقت مساء أمس من أمام مسجد معان الكبير، حملت شعار "جيب المواطن ليس بترول الحكومة" للتنديد برفع الأسعار.
وجابت المسيرة التي نظمها ائتلاف التغيير والإصلاح في معان، عدداً من شوارع المدينة، مطالبة بعدم رفع الأسعار باعتبارها الشرارة التي تجر الوطن إلى ما لا تحمد عقباه.   
وانتقد المشاركون السياسات التي تنتهجها الحكومة لمعالجة الأزمة المالية، والتي تؤدي إلى مزيد من الأزمات  الاقتصادية والاجتماعية، مطالبين بالعدول عن السياسات التي تحمل الوطن مديونية كبيرة.
وأكدوا أن توالي ارتفاع الأسعار، أدى إلى تحميل الفئات الشعبية والفقراء خاصة، أعباء اقتصادية ومعيشية لم يعودوا يستطيعون تحملها نتيجة تآكل الدخل واتساع دائرة الفقر والبطالة.
وقالوا إن رفع أسعار السلع والخدمات والمساس بلقمة الخبز، سوف يؤدي إلى زيادة الاحتقان ويرفع وتيرة التوتر. ورفع المتظاهرون يافطات تندد بالفساد وغلاء الأسعار، وتطالب الحكومة بتغيير نهجها الاقتصادي، وتحسين الوضع المعيشي للمواطنين.
كما رددوا عبارات ترفض سوء الأوضاع الاقتصادية التي وصلت إليها قطاعات كبيرة من المواطنين.
واقيم مهرجان في نهاية المسيرة، اكد فيه المتحدثون من نشطاء الحراك الشعبي، أهمية الاستماع لصوت عامة الشعب وإعادة النظر بقرار رفع أسعار بعض السلع الاستهلاكية الضرورية للمواطن، داعين إلى عدم حل الأزمة المالية والاقتصادية على حساب الطبقة الفقيرة والعاملة.

[email protected]

التعليق