تجار الكرك يواصلون اعتصامهم ضد " المالكين والمستأجرين"

تم نشره في الأربعاء 23 أيار / مايو 2012. 02:00 صباحاً

الكرك – واصل القطاع التجاري في مدينة الكرك اعتصامه أمام مبنى غرفة التجارة للمطالبة بوقف العمل بقانون المالكين والمستأجرين الجديد.
وقال رئيس الغرفة التجارية صبري الضلاعين إن الوضع التجاري المتردي أصلا قبل نفاذ القانون الجديد زاد من أعباء القطاع التجاري في مدينة الكرك التي تعاني من هجرة سكانها والدوائر الحكومية التي كانت تشكل عصب الحركة التجارية. 
وبين أن القانون اعطى صفة تقديرية للمحاكم لتحديد أجور المحال التجارية في منطقة الكرك، مطالبا بإشراك القطاع التجاري بعضوية لجنة التقدير لتحديد أجور المحال التجارية وفق نشاطها التجاري، وبما لا يلحق الضرر بالمالكين والمستأجرين.
ولتنشيط الحركة التجارية في مدينة الكرك ناشد الضلاعين بلدية الكرك الكبرى، الإسراع في إنجاز مشروع هزاع المجالي وسط المدينة والذي يساهم في توفير حوالي 300 موقف للسيارات الخصوصية، كما طالبها بامتلاك عدد من الساحات والمنازل المهدمة وسط المدينة واستخدامها كمواقف للسيارات ما يمكن المواطنين من الوصول إلى الأسواق التجارية والحد من الازدحام المروري وفتح المجال للمشاة للتسوق.-(بترا)

التعليق