مؤتمر صحفي لبطولة نادي عمان للسكواش

تم نشره في الأحد 20 أيار / مايو 2012. 03:00 صباحاً
  • لقطة تذكارية لمنتخب تحت 22 عاما قبل احدى المباريات في فلسطين - (تصوير: معتصم المالكي)

نديم الظواهرة ويعقوب الحوساني

رام الله – بدأ منتخب تحت 22 عاما لكرة القدم، استعداداته للدور نصف نهائي من بطولة النكبة الدولية رغم غموض مستقبله بالبطولة، حيث أن مواجهة كردستان العراق مع اندونيسيا في المجموعة الثانية ستحدد من هو صاحب أفضل ثان في البطولة، خصوصا وأن المنتخبين فازا على موريتانيا، ونتيجة التعادل تؤهل كليهما، ولكي يتأهل منتخبنا إلى نصف النهائي يتوجب على أحد المنتخبين الفوز بفارق 3 أهداف، علما بأن المنتخبين التقيا في ساعة متأخرة من مساء أمس.
أما سيريلانكا فهي بحاجة إلى الفوز على تونس بفارق 3 أهداف، وهذا ما استبعده العديد من المتابعين، لأن الفريق لا يتمتع بجاهزية فنية وتكتيكية عالية.
وكان المنتخب أستهل مشواره بالبطولة الأربعاء الماضي بخسارة أمام تونس 0–2 قبل أن يحقق فوزا على حساب سيرلانكا بنتيجة 2-0 أول من أمس، ليحصد أول 3 نقاط عززت آماله بالتأهل إلى الدور نصف النهائي.
وفي حال تأهل منتخبنا إلى الدور نصف النهائي فإنه سيواجه بطل المجموعة الثانية، التي انحسر صراع التأهل فيها بين منتخبي كردستان العراق وأندونيسيا.
وبعيدا عن حسبة التأهل أكد اسلام ذيابات المدير الفني للمنتخب لموفدي اتحاد الاعلام الرياضي، أن المنتخب سيواصل استعداداته داخل الأراضي الفلسطينية طيلة فترة اقامته حتى لو خرج من البطولة، مشيرا إلى تلك الاستعدادات لخوض تصفيات آسيا لفئة تحت 22 سنة، التي تقام في نيبال مطلع الشهر المقبل، والبطولة تعتبر بمثابة البروفة الأخيرة قبل التوجه إلى نيبال، وتشكل اختبارا جيدا للاعبين واضافة مهمة للمنتخب، لكن حسبة التأهل لا تهم لأن هدف الزيارة الأسمى هو الوقوف مع الشعب الفلسطيني وتجسيد الاخوة بين الشعبين. الجدير بالذكر أن المنتخب الفلسطيني ضمن تأهله للدور نصف النهائي من المجموعة الأولى برصيد 4 نقاط، بعد فوزه على فيتنام 2-0 وتعادله مع باكستان 1-1، فيما حصدت فيتنام نقطة واحدة وباكستان نقطتين ليودع الفريقان البطولة.
جولات الإعلاميين العرب تتواصل
واصل الإعلاميون العرب جولاتهم على المدن الفلسطينية، على هامش الملتقى الإعلامي الرياضي العربي وملتقى الإعلاميات العربيات الرياضيات، حيث قامت الوفود العربية بزيارة مدينة نابلس أمس وتجولت في البلدة القديمة قبل التوجه إلى الغرفة التجارية للمدينة وتكريمهم من قبل المسؤولين هناك، واختتموا زيارتهم للمدينة بمنطقة سما نابلس.
وكانت الوفود العربية قامت بزيارة مدينة الخليل والحرم الإبراهيمي أول من أمس، حيث كان في استقبالهم محافظ الخليل كامل حميد ورئيس بلدية الخليل خالد العسيلي، وتخلل الزيارة لقاء العديد من الشخصيات الرياضية والإعلامية في المدينة.

التعليق