كأس فرنسا

ليون يتغلب على فريق للهواة ويحرز اللقب

تم نشره في الاثنين 30 نيسان / أبريل 2012. 02:00 صباحاً
  • نجوم ليون يحتفلون بكأس فرنسا أول من أمس - (رويترز)

باريس - أحرز اولمبيك ليون أول لقب له منذ 2008 بعد أن سجل ليساندرو لوبيز هدفا ليقوده للفوز 1-0 على فريق كويفي للهواة في المباراة النهائية لبطولة كأس فرنسا لكرة القدم أول من أمس السبت.
واسكن المهاجم الارجنتيني المتألق الكرة الشباك الخالية بعد تمريرة عرضية من الكسندر لاكازيت في الدقيقة 28 ليحرز ليون كأس فرنسا للمرة الخامسة.
وضمن ليون الآن الحصول على مكان في تصفيات بطولة كأس الأندية الأوروبية الموسم المقبل.
وفرض ليون الذي يحتل المركز الرابع في الدوري الفرنسي وخسر أمام اولمبيك مرسيليا في نهائي كأس رابطة الأندية الفرنسية منذ اسبوعين سيطرة كاملة على المباراة لكنه أهدر سلسلة من الفرص الجيدة لاضافة المزيد من الأهداف.
واقترب كويفي المنتمي لدوري الدرجة الثالثة والذي اطاح بمرسيليا في دور الثمانية وستاد رين في الدور قبل النهائي من ادراك التعادل عندما سدد انطوني لوب كرة قوية اصطدمت بهوجو لوريس حارس مرمى ليون قبل أن ترتطم باطار المرمى في الدقيقة 66.
وبعد اسبوعين من تقديم ليون لاداء ضعيف أمام مرسيليا في نهائي كأس رابطة الأندية قاد لوبيز الفريق الى بداية أكثر قوة في مباراة السبت.
وتخلى الحظ عن لوبيز في أول فرصة سنحت لليون ليسدد في القائم بعد تحرك جيد في الدقيقة 12.
وضغط ليون على منافسه لتسجيل هدف وواجه كويفي صعوبات في مواجهة انطلاقات لاعبي ليون نحو منطقة الجزاء.
وتخطى لاكازيت الحارس ياسين الخروبي في الدقيقة 24 وسدد كرة ابعدها المدافع فريدريك ويس من على خط المرمى وتبعه المهاجم بافتيمبي جوميز بتسديدة برأسه لكن الكرة ذهبت بعيدا عن المرمى.
وبعد نجاح لوبيز في تسجيل هدفه اثار المهاجم الارجنتيني الذعر في دفاع كويفي ومرر كرة الى يوان جوركوف الذي اخفق في استغلال الفرصة.
واحكم ليون قبضته على المباراة في الشوط الثاني لكن الحظ لم يحالفه عندما سدد لاكازيت الكرة لترتطم باطار المرمى في الدقيقة 50.
وحاول كويفي ادراك التعادل لكن دون جدوى ليخفق في محاولته لأن يصبح أول فريق للهواة يفوز بكأس فرنسا.
مدرب ليون: فخور بفوزنا باللقب
قال ريمي غاردي مدرب ليون انه فخور بفوز فريقه بلقب كأس فرنسا.
واضاف غاردي خلال مؤتمر صحفي "اشعر بالفخر اننا منحنا النادي لقبا. قدمنا اداء جميلا. شاهدنا في السنوات الاخيرة مدى صعوبة الفوز بلقب. كأس فرنسا لقب كبير كما انها بطولة ذات شعبية كبيرة".
وتابع غاردي "انها خطوة جديدة الى الامام بالنسبة للنادي عقب ثلاث سنوات من القحط. يحدوني الامل ان يمنحنا هذا زخما جديدا".
وضمن ليون الآن الحصول على مكان في تصفيات بطولة كأس الأندية الأوروبية الموسم المقبل.
في المقابل قال ريجيس بروار مدرب كويفي للصحفيين "الشوط الأول كان صعبا للغاية. شاهدنا مدى العمق الكبير في الفجوة بين الناديين".
واضاف مدرب كويفي "يجب ان نواجه الحقيقة ونهنىء ليون. انهم يستحقون الفوز. انه افضل فريق واجهناه خلال البطولة. انه افضل منا بكثير".
ووجه بروار الشكر لنحو 30 الف متفرج لكويفي احتشدوا في الاستاد لمساندة فريقهم. واضاف "نحن بحاجة اليهم وقد قدموا دعما كبيرا لنا. هذا ما سيظل عالقا باذهاننا ".-(رويترز)

التعليق