"الجبهة الأردنية": المجالس العليا للمؤسسات المستقلة تجاوز على حق الشعب

تم نشره في الاثنين 23 نيسان / أبريل 2012. 02:00 صباحاً

هشال العضايله

الكرك - طالب مساعد الأمين العام لحزب الجبهة الأردنية الموحدة سامي شريم "بدمج المؤسسات المستقلة ومجالسها العليا في الوزارات التابعة لها، معتبرا وجودها غير دستوري وانه تجاوز على حق الشعب الأردني، اضافة إلى ضرورة تفعيل قانون الضريبة العامة وتحصيلها بشكل تصاعدي مراعيا العدالة الاجتماعية.
واعتبر خلال محاضرة نظمها فرع حزب الجبهة بالكرك أمس ان "السياسات الاقتصادية الفاشلة للحكومات الأردنية المتعاقبة اوصلت الأردن الى هذا المستوى من العجز الاقتصادي والمديونية غير المسبوقة".
واضاف ان "الأردنيين قد يختلفون كثيرا ولكنهم يلتقون تحت ظلال الدستور والثوابت الوطنية التي هي سقف الجميع المتفق عليه وتحت لواء القيادة الهاشمية التي هي خط احمر لا نتعرض له او نعترض عليه".
واعتبر ان "الاتفاقيات الاقتصادية الثنائية واتفاقيات الشراكة التي وقعها الأردن مع الدول الصديقة والشقيقة والتي اعفت السلع الأردنية وسلع هذه الدول من الجمارك المتبادلة لم تكن في صالح الاقتصاد الأردني"، موضحا ذلك بان "الأردن ليس بلدا صناعيا ولا يجوز ان يعقد اتفاقيات مع بلدان صناعية تدعم صناعتها  بحيث يعفي الأردن  بموجبها هذه الصناعات من الجمارك بما يزيد دعمها ويساهم في تدمير الصناعة الوطنية".

[email protected]

التعليق