عودة الهدوء للمفرق بعد إصابة شخص بمشاجرة عشائرية

تم نشره في الأحد 11 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً


المفرق - الغد - شهدت مدينة المفرق حالة من التوتر والاحتقان أول من أمس، إثر إصابة شاب عشريني بعيار ناري في قدمه من قبل شاب آخر، وفق محافظ المفرق علي نزال.
وبحسب نزال فإن حالة المصاب مستقرة وهو يتلقى العلاج في مستشفى المفرق الحكومي، مشيرا إلى أخذ عطوة أمنية بين العشيرتين وفق الأصول العشائرية.
وكان ذوو المصاب أحرقوا منزلين يعودان لعائلة الجاني وسط أجواء من التوعد والتهديد بين الطرفين، ما استدعى تدخل عشائر محايدة لتهدئة الأمر، إلى جانب الدور الذي قامت به الأجهزة الأمنية في تطويق النزاع وحماية الممتلكات.
كما شهد الحي الهاشمي في مدينة المفرق حالة من التوتر الشديد ليل أول من أمس إثر الفوضى التي شهدها الحي من تداعي بعض أفراد عشيرة الشاب المصاب بإطلاق نار في الهواء.
من جانبها، قامت الأجهزة الأمنية بتوقيف عدد من الأشخاص كإجراء احترازي للحد من توسع المشاجرة، وإجراء التحقيقات لحين التوصل إلى حل وتحويل المطلوبين إلى القضاء.

التعليق