جرش: التسول ذريعة مجهولات لدخول محال تجارية بهدف السرقة

تم نشره في الجمعة 2 آذار / مارس 2012. 02:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش – شكا تجار في محافظة جرش من انتشار ظاهرة  سرقة محالهم التجارية من قبل متسولات يتواجدن في المحال بحجة التسول فيما ينتهزن فرصة انشغال التاجر مع الزبائن للقيام بسرقة ما تطاله يداهن.
 وأكدوا أن  ظاهرة التسول في المحال التجارية تزداد انتشارا وباتت تربك اصحاب المحال وتعيق عملية البيع والشراء.
وقالوا ان المتسولات واللواتي يتعمدن تغطية وجوههن فيما تدل لهجتهن انهن من جنسيات عربية مختلفة، يتبعن اسلوبا اقرب الى الاحتيال منه الى التسول، اذ يتعمدن البقاء في المحل لحين ان يحصلن على بعض النقود، او ينتهزن اول فرصة ازدحام قد تحصل داخل المحل لسرقة ما تصل اليه يديهن.
ويشير التاجر علي العياصرة أن متسولة ترتدي الخمار سرقت ما يقارب 200 دينار من محلة اثناء انشغاله مع الزبائن وقت تواجدها بالمحل، رغم اعطائها بعض النقود حيث اصرت البقاء بحجة تساقط الامطار في الخارج.
وقال إنه استدرك لاحقا ان اصرارها البقاء بحجة تساقط الامطار كان بهدف استغلال اي فرصة للسرقة. 
وأضاف العياصرة أنه خرج للبحث عنها بعدما اكتشف السرقة، إلا أنها اختفت مكتفيا بتقديم شكوى لدى المركز الامني.
ويؤكد التاجر محمود العزام أن ظاهرة المتسولات من جنسيات عربية مختلفة أصبحت منتشرة بشكل كبير في مدينة جرش وقراها، ما أدى إلى إعاقة عملهم كونهن يرفضن الخروج من المحل إلا بعد الحصول على النقود.
وأوضح أن عدد المتسولات كبير، حيث يدخل المحل ما يزيد على 12 متسولة في اليوم الواحد والصفة الأكثر وضوحا عليهن هو تغطيه وجوههن والتحدث بلهجات مختلفة واصرارهن الحصول على الأموال بأي طريقة وإدعاء المرض والفقر والعوز.
وتشير إحدى الموظفات في أحد محال الألبسة أن متسولة استطاعت سرقة هاتفين جوالين من المحل أثناء تواجدها في المحل، بحجة شراء أحد الأغراض البسيطة، وتمكنت من سرقة الهواتف أثناء ذهاب الباع لإحضار الملابس لها.
ويطالب التجار وزارة التنمية الإجتماعية بضرورة الحد من ظاهرة التسول في المحال التجارية، والتي الحقت خسائر بهم واربكت عملهم، سيما وأن معظم المحال التجارية في مدينة جرش تتميز بكثرة الزبائن وانشغال البائع بهم، وهذا يسهل على المتسولات السرقة بدون أن يشعر أحد.
وأكدوا على ضرورة مراقبتهن من قبل الجهات الأمنية والقبض عليهن، خاصة وأن "وجوههن مغطاة بالكامل ولا يستطيع أي تاجر التعرف عليهن في حال تم القبض عليهن".
من جانبه، أكد مصدر أمني مطلع في مديرية أمن محافظة جرش أن شكاوى عدة تقدم بها التجار حول تعرضهم للسرقة من قبل المتسولات اللواتي إنتشرن بشكل كبير مؤخرا في محافظة جرش كاملة وتقوم الجهات المعنية حاليا بالتحقيق بالشكاوى المقدمة وسوف يتم القبض عليهن في أسرع وقت ممكن. ويناشد المصدر كافة التجار وربات الأسر بمنع المتسولات من الدخول إلى محالهم التجارية ومنازلهم، خوفا من وقوع حالات السرقة هذه، خاصة وأنهن يمتلكن طرق احتيال ونصب عديدة تمكنهن من السرقة بدون انتباه أو معرفة الأفراد.

[email protected]

التعليق