العبادي يرعى احتفال "البلقاء التطبيقية" بذكرى المولد النبوي

تم نشره في الجمعة 17 شباط / فبراير 2012. 03:00 صباحاً

طلال غنيمات

البلقاء - رعى وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور عبدالسلام العبادي الاحتفال الديني الذي نظمته جامعة البلقاء التطبيقية بالتعاون مع مديرية أوقاف البلقاء بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.
وألقى الدكتور عبدالسلام العبادي كلمة ذكر فيها أن هذه المناسبة هي فرصة للتذكير وبيان أهمية الاقتداء بالنبي-صلى الله عليه وسلم-، التي جاءت لإصلاح الواقع الإنساني.
وأضاف أن السيرة اشتملت على جوانب عديدة شملت كافة مناحي الحياة الإنسانية القابلة للتطبيق، مشيرا الى أن العلماء الذين دأبوا على نقل هذه السيرة صوروها لنا لكي نستنبط منها الأحكام الشاملة، فهي رسالة متكاملة وشاملة في إدارة الدولة وتطبيق شؤون الحكم وهي ليست مجرد كلام نظري بل تطبيقات فاعلة.
وأشار الدكتور العبادي الى أن الإصلاح أساس الخطاب الديني لما فيه من الموضوعية والحرص على عدم جر ما هو أسوأ من محاولة الإصلاح، فلا تخريب ولا فتنة والضرورة تقدر بقدرها وأن لا نبخس مواقف الآخرين وأفكارهم، ولا نقلل من شأنها وإلا فالأمر هروب من فساد الى فساد أشد.
من جانبه، رحب رئيس جامعة البلقاء الدكتور اخليف الطراونة بالحضور، وألقى كلمة أكد فيها أن ذكرى المولد النبوي الشريف هي وقفة للتأمل والتفكير في السيرة النبوية العطرة، وأن المولد النبوي هو نقطة تحول في تاريخ البشرية وأنه ميلاد أمة حق لنا أن نباهي بها.
ولفت الى أن قراءة السيرة النبوية تعبر عن قدوتنا النبي-صلى الله عليه وسلم- بالحكم بالعدل وحسن المعاملة، حيث إن هذا النهج النبوي أعطى لكل فرد من أفراد المجتمع مسؤولياته المنوطة به حين قال-عليه السلام- "كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته".

talal.ghnemat@alghad.jo

التعليق