اعتصام لطلبة "اليرموك" للمطالبة بمجانية التعليم وإلغاء غرامة التسجيل

تم نشره في الأربعاء 15 شباط / فبراير 2012. 03:00 صباحاً

أحمد التميمي

إربد - اعتصم طلبة في جامعة اليرموك أمام مبنى الرئاسة أمس، للمطالبة بإلغاء غرامة التسجيل المقدرة بـ15 دينارا، وللمطالبة بتحقيق ما اعتبروه "حقوقا طلابية" ضمن جدول زمني واضح ومحدد.
وكان الطلبة قد انطلقوا بداية من أمام عمادة شؤون الطلبة وصولا إلى رئاسة الجامعة حيث نفذوا اعتصامهم مطالبين بتخفيض الرسوم الجامعية، وتحسين الخدمات التي تقدم للطلبة والاهتمام بالمرافق العامة والعمل على ترميمها وصيانتها.
وقالوا إن دائرة القبول والتسجيل عمدت إلى فرض غرامة قيمتها 15 ديناراً على الطلبة المتأخرين قبل بدء أسبوع السحب والإضافة خلافاً لما كان يجري في الفصول الدراسية السابقة.
وأكدوا وجود ما أسموه "استهتارا" من إدارة الجامعة بالطلاب وحقوقهم وفرض الغرامة على الطلاب في دفع الرسوم الجامعية ووجود ضرائب بمسميات مختلفة مثل الهوية الجامعية وبدل مطبوعات ونشاط طلابي.
وطالبوا بتعديل القوانين الناظمة لانتخابات اتحاد مجلس الطلبة للحصول على مجلس يمثل الطلبة بشكل فعلي وحقيقي، وزيادة صلاحيات اتحاد مجلس الطلبة والأندية الطلابية، وتشكيل اتحاد عام لطلبة الأردن كهيئة نقابية طلابية مستقلة.
وأكدوا أهمية السماح لمؤسسات المجتمع المدني بالرقابة على الانتخابات الطلابية لضمان حريتها ونزاهتها، وإطلاق الحريات السياسية في الجامعات والمطالبة بإدخال مكاتب وزارة التنمية السياسية بدلا من مكاتب الأجهزة الأمنية.
ودعوا إلى زيادة صلاحيات اتحاد مجلس الطلبة والأندية الطلابية واستقلالية ميزانيتهم، وإشراكهم في لجان التحقيق، وتفعيل قانون حق الوصول للمعلومة في الجامعة بحيث يعلم الطالب أين تذهب موارد الجامعة، وفتح ملفات الفساد الإدارية والمالية ومحاسبة الفاسدين.
وأشاروا إلى ضرورة العمل على دعم ومراقبة الأسعار في المقاصف وأكشاك البيع في الجامعة وتفعيل دور اتحاد الطلبة في نبذ العنصريات الضيقة ودوره في مناصرة قضايا الأمة العربية والإسلامية.
وأكدوا أهمية تشكيل اتحاد عام لطلبة الأردن كهيئة نقابية طلابية مستقلة، تدافع عن حقوق الطلبة وتمثلهم أمام المؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني. بدوره، قال رئيس جامعة اليرموك الدكتور عبدالله الموسى إن الجامعة لم تقفل باب الحوار مع أي طالب، مؤكدا أن الجامعة طلبت مقابلة 10 طلاب من أجل الاستماع إلى مطالبهم بيد أنهم رفضوا ذلك.
ونفى الموسى وجود أي احتكاكات بين الطلبة أثناء عملية الاعتصام أمام الرئاسة، مؤكدا أن الجامعة تطبق أنظمة وتعليمات وهي معروفة لجميع طلبة الجامعة وخصوصا فيما يتعلق بغرامة التسجيل 15 دينارا. وأكد الموسى أن تلك الغرامات مطبقة في الجامعة منذ تأسيسها وليست مستحدثة كما يدعي الطلبة والهدف منها ليس ماديا بقدر ما هي إحساس الطالب بالمسؤولية في التزامه بالأنظمة والتعليمات.
وقال إن الرسوم الجامعية هي الأدنى في اليرموك مقارنه بمثيلاتها في الجامعات الأخرى وإن الجامعة لا علاقة لها بخفض أو رفع الرسوم.
وأكد أن مجلس اتحاد الطلبة يتمتع باستقلالية وصلاحيات عالية، إضافة إلى أن رئاسة الجامعة تقوم بشكل دوري بالالتقاء مع طلبة الاتحاد للوقوف على مشاكلهم والعمل على إيجاد الحلول لها.
وفيما يتعلق بارتفاع أسعار الوجبات في الجامعة، أكد الموسى أن العمادة لم تصلها أي شكوى من قبل أي طالب فيما يتعلق بارتفاع أسعار المواد الغذائية، إضافة إلى أن العمادة تقوم بشكل دوري بمراقبة الأسعار.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق