الوحدة أشد عبئا من التدخين على المسنين

تم نشره في الثلاثاء 14 شباط / فبراير 2012. 03:00 صباحاً
  • كشفت أبحاث أن الوحدة بين كبار السن تؤثر سلبا على الصحة -(أرشيفية)

لندن - كشفت أبحاث طبية حديثة أن الوحدة خاصة بين كبار السن وعدم مشاركة الآخرين لأحاسيسهم ومشكلاتهم تلقي بأعبائها الثقيلة على صحة الإنسان أكثر من التدخين.
وبيَّن فريق من الباحثين البريطانيين أن العيش وحيداً خاصة مع التقدم في العمر قد يؤدي إلى الوفاة بصورة مأساوية وأسرع من المدخنين الذين يتمتعون بالدفء العائلي أو المتزوجين.
وشدد الباحثون على أن التمتع بمشاركة المشاكل والهموم مع الآخرين يزيل الكثير من على كاهل الإنسان، إلا أن الوحدة في هذه الحالات قد تشكل عبئا خطيرا على صحته يسهم بصورة كبيرة في الوفاة المبكرة.
وأشارت الأبحاث إلى أن الوحدة تؤثر بشكل سلبي على العمر الافتراضي للإنسان، وتؤدي إلى وفاته مبكرا بنحو 10 أعوام.-(العربية.نت)

التعليق