الأولمبي يخسر أمام المحرق في البطولة العربية للكرة الطائرة للسيدات

تم نشره في الأحد 5 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً

غازي القصاص

موفد اتحاد الإعلام الرياضي

الشارقة - اخفق فريق النادي الأولمبي في محاولته الاقلاع نحو دور الأربعة، في الدورة الرياضية العربية الأولى لأندية النساء للكرة الطائرة، بخسارته أمام نظيره المحرق البحريني 0-3 بواقع 11-25 و 18-25 و 16-25، في مباراة جمعتهما أمس بقاعة جامعة الشارقة في الامارات.
خسارة الاولمبي وهي الثانية له حيث كانت الأولى أمام عجمان الإماراتي وبنفس النتيجة جعلته خارج المنافسة على المراكز الأربعة الأولى في مسابقة الكرة الطائرة، وستحدد نتيجة مباراته غدا الاثنين مع فريق نادي اكاد العراقي وجهته المقبلة في مشوار المنافسة، حيث ان فوزه يجعله يلعب مع فتيات اليمن لتحديد المركزين الخامس والسادس وخسارته تجعله رابع المجموعة الثانية ليلتقي فريق القدس الفلسطيني رابع المجموعة الاولى لتحديد المركزين السابع والثامن في البطولة التي تشارك فيها ثمانية فرق.
المحرق 3 الأولمبي 0
لم يظهر الاولمبي كفريق منافس على الاطلاق في الشوط الاول، فقد تأخر 2-7 ثم 3-13 و 6-17 و 9-19 ليخسره بفارق كبير في النقاط 11-25.
دفع الأولمبي الى المباراة بتشكيلة ضمت صانعة الالعاب تمارا القرعان والضاربات نانسي عياش وشيرين ثلجي وسلام الدجاني وداليا وادي والاميركية كريستين كاو لكنها لم تكن قادرة على مجاراة فريق المحرق البحريني في عمليات الضرب السابق بكرات من محاور الشبكة، واستفاد فريق المحرق من ضعف استقبال الكرة الأولى عند الأولمبي.
واشرك الأولمبي في بداية الشوط الثاني روان حسين لتتولى مهمة صناعة العابه بدلا من تمارا القرعان في مسعى لاعادة تنظيم صفوفه لشن عمليات هجومية ناجحة ليأتي ادائه مقبولاً في بدايته حيث قلص الفارق فيه من 3-6 الى نقطة واحدة 6-7، لكن التحسن سرعان ما يزال وعاد الفريق غير قادرا على فرض ايقاعه الهجومي مكتفياً بتنفيذ المهام الدفاعية ليتأخر 11-16 ومن ثم يخسر الشوط 18-25.
وبدا واضحا خلال الشوط الثاني عدم التجانس في تنفيذ الالعاب الدفاعية لدى الأولمبي سواء في التغطية لمساحة الملعب او بتشكيل حوائط الصد ومراقبة حركات اللاعبات الضاربات لاغلاق معابر الشبكة امامها لاعادة الكرات من حيث اتت.
وعادت تمارا القرعان الى الملعب في الشوط الثالث لتتولى صناعة العاب الأولمبي وبقيت روان حسين ضمن التشكيلة الاساسية للاستفادة منها كضاربة بدلا من سلام الدجاني، الامر الذي جعل الفريق يبادل منافسة بالضرب الساحق للكرات العالية من طرفي الشبكة رغم تأخره في الشوط بفارق قليل من النقاط 4-8 ثم 9-14 و 13-16، لكن ذلك لم يستمر بعد ان شهد اداء الأولمبي تراجعا قابله هجوم كثيف للمحرق عبر طلعاته المستمرة من طرفي الشبكة عن طريق التونسيتين هاجر وفاطمة لينهي الشوط لمصلحته 25-16.
وقال مدرب الاولمبي طارق خريسات عقب نهاية المباراة: "قوة الفريق البحريني ناتجة عن عدم جاهزية لاعبات الاولمبي الفنية الكاملة نتيجة عدم خوضه اي مباراة ودية في عمان قبل المشاركة".

التعليق