نمو مبيعات فولكس واجن في منطقة الشرق الأوسط بنسبة 21 %

تم نشره في الأحد 5 شباط / فبراير 2012. 03:00 صباحاً

دبي- حققت فولكس واجن نجاحاً كبيرا العام المنصرم بتسجيلها نموا في مبيعاتها بلغ 21 في المائة في الفترة بين كانون الأول (ديسمبر) 2010 إلى نفس الشهر من عام 2011، لتقبع العلامة الألمانية في مصاف أسرع مصنعي السيارات نمواً في المنطقة.
ويعد العام 2011  عاما ناجحاً لفولكس واجن الشرق الأوسط، حيث شهد إطلاق سيارتها الجديدة كلياً جيتا والتي حظيت باستحسان العملاء في المنطقة، فالسيارة التي أطلقت في أيار (مايو) عام 2011 بيع منها أكثر من 9.6 مليون سيارة حول العالم، مع نسبة نمو وصلت إلى 44 في المائة مقارنة بالعام الذي قبله.
وقال شتيفان ميكا، المدير العام لفولكس واجن الشرق الأوسط "أنا فخور بالإعلان عن نسبة نمو المبيعات الممتازة لفولكس واجن الشرق الأوسط  خلال العام 2011. فولكس واجن تعني سيارة الشعب، وبفضل طرازاتنا ومنتجاتنا المحدثة والمبتكرة والمتخصصة أصبح لدينا الآن تشكيلة تلائم الجميع. وقد شهد العام 2011 إطلاق سيارة جيتا الجديدة كليا، التي لاقت نجاحا كبيرا منذ إطلاقها في شهر أيار (مايو). وهناك أيضاً طرازات أخرى في التشكيلة مثل غولف آر وتيغوان التي ساهمت بشكل كبير في تحقيق نسبة النمو في المنطقة التي بلغت 21 في المائة".

التعليق