عادات غذائية تعوق خسارة الوزن

تم نشره في الاثنين 30 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 صباحاً
  • ترك وجبة الإفطار من العادات الخاطئة التي تكسب المرء زيادة في الوزن -(أرشيفية)

عمان- تعد مسألة خسارة الوزن عملية ليست بالسهلة، فقد يظن البعض أن النتائج قد تحدث بين عشية وضحاها، غير أن النجاح للوصول للوزن المطلوب يجب على المرء أن يكون مستعدا لبذل الجهد اللازم، فضلا عن تحليه بالصبر والانضباط.
وعلى الشخص أن يعلم بأن ما يزيد عملية خسارة الوزن تعقيدا هو أنه ربما يقوم بالحمية بشكل خاطئ؛ حيث إن المحاولات الخاطئة لخسارة الوزن قد تجعل المرء يمضي أسابيع متبعا حمية ما بدون أن تخسر أي كيلوغرام، بل والأسوأ من هذا أنك قد تجد وزنك يزيد أيضا!
ولتجنب تلك النتيجة عليك بداية أن تتأكد بأن الخطة التي تتبعها مبنية على أسس سليمة وستوصلك في النهاية لهدفك الذي حددته مسبقا. وهذا يتطلب منك أن تقوم بتثقيف نفسك حول الموضوع، وألا تندفع وراء الادعاءات غير المنطقية كالتي تعدك بخسارة كمية كبيرة من وزنك خلال فترة قصيرة جدا قد لا تتجاوز أسبوعا واحدا.
أكثر الأسباب شيوعا لفشل الحميات هي العادات الغذائية التي يتبعها المرء، وعلى الرغم من أن تلك العادات قد تتفاوت بدرجة تأثيرها، إلا أن الفرد لو نظر إليها مجتمعة سيدرك بأنها ذات تأثير لا يمكن تجاهله إطلاقا. وعلى الرغم من أنك قد لا تشعر بهذا الأمر، إلا أن عاداتك الغذائية قد تشكل عبئا إضافيا يعيق مسألة نجاح الحمية الغذائية التي تتبعها. وتتضمن هذه العادات، حسبما أفاد موقعا: Helium وAsk Men، ما يلي:
- ترك وجبة الإفطار: تعد وجبة الإفطار أهم وجبة نتناولها خلال اليوم كونها تعمل على تسريع عملية الأيض التي تكون قد تباطأت خلال ساعات النوم. وفضلا عن هذا فإن وجبة الإفطار تقوم بإمدادنا بالطاقة اللازمة لنا خلال ساعات النهار. لذا ولضمان نجاح حميتك الغذائية احرص على تناول وجبة إفطار غنية بالبروتينات والألياف.
- تقليل عدد الوجبات وتكبيرها: يقوم العديد من متبعي الحميات الغذائية بالصيام الكامل معظم فترات اليوم اعتقادا منهم أن عدم تناول الطعام سيسهل من عملية خسارة الوزن، وفي الوقت نفسه فإنهم عندما يريدون أن يأكلوا يقومون بتحضير وجبة ضخمة جدا لتعويض فترات الجوع التي عانوا منها. لكن المشكلة التي قد تكون خافية على معظمنا أن هذه الطريقة تعد من أنسب الطرق لزيادة الوزن وليس خسارته. لتجنب هذا الأمر عليك أن تتناول من 5 إلى 6 وجبات صغيرة يوميا وأن تحرص على أن تتناول الطعام قبل أن تشعر بالجوع الشديد.
-  تناول وجبات خفيفة في وقت متأخر: يعد السهر من الأمور المحببة لدى الكثيرين خصوصا في فصل الصيف الذي بدأنا نشعر بقدومه هذه الأيام. المشكلة في السهر هي أن البقاء مستيقظين لساعات طويلة سيؤدي إلى شعورنا بالجوع وبالتالي تناول بعض الوجبات الخفيفة ككيس من الشيبس أو قطعة من الحلوى، وستكون نتيجة هذا الأمر هي فشل الحمية الغذائية التي نتبعها. فكما ذكرت منذ قليل أن عملية الأيض تبدأ في الإبطاء ليلا فإن هذا سيؤدي إلى تراكم تلك الأطعمة وتحولها لوزن إضافي. لذا يجب عليك الحرص على تجنب تناول الطعام قبل أقل من ساعتين من موعد نومك.
- الاختيارات الخاطئة من الطعام: لتيسير عملية خسارة الوزن فإنه ينبغي عليك أن تكون على دراية تامة بالأطعمة التي يمكنك تناولها وتلك التي عليك تجنبها، وللوصول لهذا الأمر يمكنك التحدث مع طبيبك أو مع خبير التغذية الذي تتعامل معه كي يختار لك الحمية المناسبة والتي عليك التقيد بها. وتذكر دائما بأن مفتاح نجاح الحمية الغذائية هو تناول الطعام المناسب بالكمية المناسبة في الوقت المناسب.
- عدم شرب كمية كافية من الماء: لو كنت من الأشخاص الذين يفضلون شرب المشروبات الغازية مع الطعام، فاعلم بأنك تضع عائقا كبيرا أمام نجاح حميتك الغذائية. فالماء يعمل على تنظيم عملية الأيض وطرد السموم والفضلات من الجسم، لذا عليك أن تحرص على شرب كميات كافية من الماء، وفضلا عن هذا فإن شرب الماء قبل الوجبات يعمل على تسريع إحساسك بالشبع.
-  شرب الكثير من العصائر: تقوم الأمهات عادة بحث أطفالهن على إكمال كوب العصير لما يحتويه من فوائد متعددة وهن محقات بهذ الأمر، إلا أنه علينا أن نعلم بأنه وإلى جانب الفيتامينات التي يحتويها كوب العصير الطازج فإنه يحتوي أيضا على الكثير من السكر قد تفوق كمية السكر الموجودة في الفاكهة التي عصر منها. وفي حال لم يقم الجسم باستخدام هذا السكر مباشرة فإنه يحوله إلى دهون. لذا لا بد من التركيز على النقطة السابقة بضرورة شرب الماء والاكتفاء بكمية قليلة من العصير.
-  عدم مضغ الطعام بشكل كاف: لا تتعجل تناول الطعام من خلال التهامه بسرعة كبيرة، فلو كنت تريد أن تخسر من وزنك عليك أن تمضغ طعامك بشكل مناسب قبل أن تبلعه. فالمضغ الجيد يحتاج لوقت أقل ليقوم الجسم بهضمه وامتصاصه. واعلم بأن مضغك الجيد للطعام سيقلل من إغرائك على تناول أكثر من حاجتك منه.

علاء علي عبد
[email protected]

التعليق