الفريق يبحث عن بطاقة التأهل في سلة غرب آسيا اليوم

التطبيقية في مواجهة صعبة أمام دهوك العراقي

تم نشره في الأحد 29 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً
  • محترف التطبيقية كوينتين داي يسجل في سلة الشانفيل في مباراة سابقة -(من المصدر)

بيروت -الغد- يخوض فريق جامعة العلوم التطبيقية عند الساعة الرابعة مساء اليوم، لقاءه الأخير ضمن منافسات المجموعة الثانية لبطولة غرب آسيا لكرة السلة، والتي يسدل الستار على أحداثها في العاصمة اللبنانية بيروت، وذلك عندما يلاقي فريق دهوك العراقي، في الصراع لنيل بطاقة التأهل الرابعة والأخيرة عن فرق المجموعة.
فريق التطبيقية خاض أمس مباراة قوية أمام مهرام الإيراني وانتهت لمصلح الأخير 87-57 والشوط الأول 31-46، وفيه فضل المدرب منتصر أبو الطيب عدم الضغط على لاعبيه، مبقيا عناصر الفريق الاساسية فترات طويلة على مقاعد البدلاء، للحفاظ على جاهزيتهم لمباراة اليوم، خاصة مع وجود بعض الإصابات لاسلام عباس الذي يتوقع أن يشارك اليوم وخلدون أبو رقية.
الجهاز الفني للتطبيقية رصد خلال الأيام الماضية الجوانب الفنية لفريق دهوك، والذي يتسلح مدربه تامر مصطفى بشكل أساسي بالمحترف الأميركي مالكوم باتلز، إلى جانب نخبة من اللاعبين أمثال قتيبة عبدالله وعلي عامر واحمد عيد، وترتكز توجيهات أبو الطيب في الضغط على لاعبي الفريق العراقي، أسوة بما نفذه اللاعبون خلال لقاء الفريق مع الشانفيل والمتحد اللبنانيان، والانطلاق بهجمات خاطفة لتولي زمام التقدم.
قمة المواجهات تقام عند الساعة السادسة مساء اليوم، بلقاء يجمع المتصدرين الشانفيل اللبناني-مستضيف البطولة- ومهرام الإيراني، للمنافسة على صدار ترتيب فرق المجموعة والتي ضمنا التأهل عنها للدور ربع النهائي، إلى جانب المتحد اللبناني والفائز من لقاء التطبيقية ودهوك العراقي اليوم.
وكانت المباريات أسفرت أمس عن فوز الشانفيل على المتحد بنتيجة 97-76، وفي ساعة متأخرة أول من أمس فاز مهرام على دهوك 88-65.
العلوم التطبيقية 57
مهرام الإيراني 87
دخل فريق التطبيقية المباراة بحماس كبير، معتمدا على كوينتين داي لصناعة الألعاب والى جانبه في الخط الخلفي غازي النبر وخلدون أبو رقية، واستطاع الثلاثي الضغط على عمق وأطراف مهرام الإيراني الذي دفع مدربه بتشكيلته الاحتياطية، باستثناء لاعب الارتكاز بابي سو، فنجح كوينتين ورفاقه من الوصول للسلة عبر ايصال الكرات لمحمد شاهر وايسيان اندرسون تحت السلة، والتي لعب فيها ابو رقية دورا كبيرا، بعد أن كان عزز نقطتي اندرسون الافتتاحية بثلاثية جميلة، فارتبكت خطوط مهرام بصورة واضحة بعد أن تقدم التطبيقية 16-7، ما استدعى مدرب مهرام طلب وقت مستقطع والزج بتشكيلته الأساسية معتمدا على مهدي كمراني لصناعة الألعاب وحامد اسلامية على الجهة اليمنى ولاعبي الارتكاز نيكولاس وصمد بهرامي، وحاولت هذه التشكيلة استعادة توازن الفريق، فنجحت في تقليص الفارق بصورة بسيطة فأنهى التطبيقية الفترة الأولى بتقدمه 20-8، ولتفادي المزيد من النقاط في سلة التطبيقية، دفع المدرب أبو الطيب بمحمود عابدين ومحمد حمدان لتسريع وتيرة اللعب خارج القوس، وأشرك عبدالله أبو قورة مكان محمد شاهر الذي تحمل عبئا كبيرا في التحرك بين لاعبي الارتكاز نيكولاس وبهرامي، ودفع الإغلاق الدفاعي لمهرام ايسيان اندرسون وأبو قورة إلى اللعب خارج المنطقة والتسديد من بعيد، فسيطر لاعبو مهرام على جميع الكرات المرتدة من السلة، وتحولت إلى هجمات خاطفة عن طريق صمد بهرامي ونيكولاس اللذان سجلا في الفترة الثانية 29 نقطة كانت كفيلة لقلب النتيجة لمصلحة مهرام وانهاء الشوط الأول 46-31.
مجريات الفترة الثالثة لم تشهد أي تبديل لما جاءت عليه في الفترة السابقة، إذ واصل مهرام الضغط بقوة على عابدين والنبر لقطع اتصالهما مع أبو قورة ومحمد شاهر تحت السلة، وسط سيطرة كاملة على عمليات المتابعة الدفاعية والهجومية، قبل أن يدفع مدرب الفريق بالمزيد من النجوم الجاهزين امثال محمد درجي وتوماج كاريمان وآمان زانجنة وأمير سيديجي، ومحاولة الابقاء على فارق النقاط الذي وصل الى 31 نقطة مع نهاية الفترة 39-70، قبل أن يتوجه أبو الطيب في الفترة الأخيرة، للتركيز على تطبيق بعض الواجبات الهجومية والدفاعية أكثر من التركيز على النتيجة، لاختبار جاهزية اللاعبين في بعض المواقف الصعبة، حتى انتهت المباراة لمصلحة مهرام 87-57.
سجل للتطبيقية: محمد شاهر 16 نقطة، كوينتين داي 13، ايسيان اندرسون 12، محمود عابدين 6، عبدالله ابو قورة 3، خلدون أبو رقية 3، احمد نوفل 2، غازي النبر 2.
سجل لمهرام: صمد بهرامي 22 نقطة، نيكولاس 18، باباك باكنجاد 11، توماج كاريميان 7، حامد اسلامية 7، محمد درجي 6، مهدي كرماني 5، ارمان زانجنة 4، امير صديجي 3، فريد ابادي 2، بابي سو 1، ساجد مشايخي 1.

التعليق