مادبا: إضراب تجار احتجاجا على قانون المالكين والمستأجرين

تم نشره في الاثنين 9 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 صباحاً

أحمد الشوابكة

مادبا- أضرب عدد من تجار مدينة مادبا أمس عن العمل في محالهم التجارية، احتجاجاً على تنفيذ قانون المالكين والمستأجرين الذي ألحق بهم أضراراً مادية وصفوها بـ "الفادحة"، لإصرار المؤجِّر على المطالبة بزيادة الأجرة السنوية للعقار التجاري.
وأغلقَ تجار المدينة واجهات محلاتهم التجارية في وسط مدينة مادبا القديم، مؤكدين أنَّ القانونَ ألحقَ بهم أضراراً مادية، مهدَّدين بإغلاق محالهم إلى إشعار آخر، لحين إعادة النظر في بنود قانون المالكين والمستأجرين.
ورفع المحتجون شعارا مفاده "نعم للشعب.. نعم للوطن.. نعم للوحدة الوطنية، لا للتشريد والتجويع، لا لقانون المالكين والمستأجرين".  
ولفَتَ المحتجون في عريضة قدموها إلى محافظ مادبا فاروق القاضي الى الوضعَ الاقتصادي الرديء الذي يعاني منه التجار في مادبا خاصة، مؤكدين أنَّ شدة الركود الحالي ألحق أضرارا مادية ما يستدعي إيجاد حلول جذرية لهذه الحالة التي سببت ازدياد الوضع سوءا بإصدار قانون المالكين والمستأجرين.
وكان محافظ مادبا فاروق القاضي التقى بممثلين عن التجار حيث وعدهم بنقل مطالبهم الى الجهات المعنية.

التعليق