شاحنة أكتروس من مرسيدس- بنز "الأفضل لعام 2012"

تم نشره في الاثنين 9 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 صباحاً

(عمان، ءء 2011): حازت شاحنة أكتروس الجديدة من شركة مرسيدس -بنز على لقب "أفضل شاحنة لعام 2012" بعدما تم تقييمها من قبل لجنة تحكيم دولية مختصة، وذلك خلال انعقاد المعرض التجاري الدولي المتخصص "تريلر 2011" الذي أقيم في كورتريك، بلجيكا. وكان صحفيون متخصصون بالمركبات التجارية من 24 دولة أوروبية مختلفة صوّتوا لأسطول شاحنة مرسيدس -بنز التجارية لتكون الأفضل في العام للمرة الرابعة. وقد تزامن حصول أكتروس على هذا اللقب للمرة الأولى مع صناعة أول شاحنة منها عام 1997، والتي تمكنت الأجيال المتعاقبة منها من الحصول عليه أيضاً في عامي 2004 و2009.

 ومع نيلها ثمانية ألقاب سابقاً، تعتبر مرسيدس- بنز العلامة التجارية الأكثر نجاحاً في هذه المسابقة التي تتمحور حول التقدم التقني كونه المعيار الأساسي لاختيار لجنة التحكيم المعنية "أفضل شاحنة للعام". وكانت شاحنة أتيغو من شركة مرسيدس-بنز قد حصلت العام الماضي على لقب "أفضل شاحنة لعام 2011" في معرض IAA العالمي للسيارات الذي أقيم في مدينة هانوفر.

 وفي تعقيب له حول النجاح الذي حققته شاحنة أكتروس، صرح رئيس لجنة التحكيم، جيانينريكو غريفيني، بقوله: "لقد جمعت شركة مرسيدس -بنز بين عناصر التطوير والتحسينات الثورية الجديدة التي ترفع معايير الكفاءة والسلامة والراحة في المركبات الثقيلة."

 ووفقاً لقواعد لجنة التحكيم يتم منح اللقب سنوياً للشاحنة التي تتمكن من المساهمة بابتكارات في قطاع النقل البري في مجالات التوفير في الوقود والانبعاثات الصادرة منها والسلامة والراحة وتجربة القيادة. وفي هذا الإطار تمكنت شاحنة أكتروس من جمع 161 مختطفة بذلك المرتبة الأولى في المسابقة بفارق كبير عن المرتبتين الثانية والثالثة اللتين حصلتا على 67 و50 نقطة على التوالي. وقد عزت لجنة التحكيم هذه النتائج إلى التقنيات الرائدة التي تحتويها الشاحنة.

 واستلم الجائزة رئيس شاحنات مرسيدس -بنز هوبيرتوس تروسكا، الذي علق بقوله: "نحن فخورون بتتويج لجنة التحكيم جهودنا بمنحنا هذا اللقب؛ إذ كانت السنوات العشر الماضية مليئة بالعمل الجاد والشغف من جانب الفريق وتمخضت عن تقديم شاحنة أكتروس الجديدة، ونحن مسرورن في شركة مرسيدس -بنز بتحقيقنا إنجازاً هاماً في هذا القطاع."

 ويشار في هذا الإطار إلى أن أكتروس تعتبر ثمرة أكثر من 22 مليون كم من تجارب القيادة، والاستثمار في التطوير والتقنيات بكلفة تتجاوز الملياري يورو. وعادة ما يتم طرح مركبة بهذا الحجم مرة كل 15 عاماً في قطاع المركبات التجارية. وتجسد ديملر بطرحها شاحنة أكتروس الجديدة التزامها بالدمج بين عناصر المواءمة والحفاظ على البيئة والأداء الاقتصادي المحسّن.

التعليق