تقرير اخباري

وزارة الشؤون البلدية تتبنى إنشاء ملاعب رياضية في مختلف مناطق المملكة

تم نشره في الأحد 1 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 صباحاً
  • وزير الشؤون البلدية ووزير المياه والري المهندس ماهر ابو السمن - (الغد)

عمان – الغد – رغم الملفات الثقيلة المتعلقة بالتحضير للانتخابات البلدية المقبلة، بدأت وزارة الشؤون البلدية في اعداد وتجهيز كافة الامور المتعلقة بطرح عطاءات تشييد ملاعب كرة القدم، والتي تأتي تنفيدا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، الداعية الى توفير كافة متطلبات الشباب، مع التركيز على المناطق الاقل حظا لتأخذ نصيبها من هذه المكرمات السامية، التي تضاف الى المكارم الهاشمية السابقة التي انتشرت في كافة ارجاء المملكة، وخصوصا التي تتعلق بالجانب الشبابي والرياضي.
وزير الشؤون البلدية المهندس ماهر ابو السمن، قال ان الوزارة اخذت على عاتقها الاهتمام بانشاء العديد من الملاعب الرياضية ضمن سياستها المتعلقة بالجانب الشبابي، ودورها في تأمين المتطلبات الضرورية لكافة فئات المجتمع وخصوصا فئة الشباب، موضحا ان وزارة الشؤون البلدية بدأت في اعداد طرح العطاءات المتعلقة بانشاء اربعة ملاعب في محافظة العقبة والبادية الجنوبية وتم اختيار المناطق الاقل حظا والتي تشهد تجمعات سكانية وهذه المناطق هي القريقرة وفينان وبئر مذكور والديسة ومنطقة الجفر.
وأوضح ابو السمن، ان وزارة الشؤون البلدية قادرة على انشاء هذه الملاعب وادارتها نظرا لما تملكه من خبرات وإمكانات مالية وهندسية والتي ستساهم جميعها في الاسراع بانشاء هذه الملاعب، والتي ستخدم شريحة كبيرة من ابناء الوطن الذين باتوا بحاجة الى مثل هذه التجمعات خصوصا في المناطق النائية.
شواهد ناجحة
من الشواهد الناجحة التي تشرف عليها البلديات وامانة عمان الكبرى، هناك العديد من المدن الرياضية والصالات والملاعب المنتشرة في العديد من محافظات المملكة، والتي ساهمت بشكل كبير في تخفيف العبء على المنشآت الرياضية الاخرى التي تشرف عليها وزارة الشباب والرياضة، فعلى سبيل المثال مدينة الملك عبدالله الثاني والتي تقع في منطقة القويسمة والتي تستقبل يوميا العديد من النشاطات الرياضية المختلفة، كما انها تفتح ابوابها أمام اهالي المنطقة لممارسة هواياتهم الرياضية المختلفة، كما يوجد في اربد الملعب البلدي والذي تشرف عليه بلدية اربد الكبرى وهو من اوائل الملاعب في المدينة، وما يزال يستقبل العديد من اللقاءات والتدريبات الخاصة بلعبة كرة القدم، وهذا الحال ينطبق ايضا على مدينة الزرقاء التي تحتضن ملعب كرة القدم العائد لبلدية الزرقاء، كما ان مدينة سحاب لديها ملعب خاص بكرة القدم.
وهذه الملاعب تلعب دورا كبيرا في احتضان الانشطة الرياضية والشبابية المختلفة، وهي مساندة لكافة المنشآت التابعة لوزارة الشباب والرياضة، وبالتالي ان وجود مثل هذه المجمعات الرياضية يساهم بدفع عجلة الرياضة والشباب الى الامام، مثلما يساهم بتطوير الحركة الرياضية والشبابية بشكل كبير، اضافة الى احتضان الشباب لمزاولة هواياتهم الرياضية المختلفة، بعيدا عن دروب الضياع التي عصفت بالعديد من الشباب.
استغلال الاراضي
وكشف ابو السمن، ان وزارة الشؤون البلدية ستطلب من كافة البلديات تزويدها بقطع الاراضي التي تصلح لاقامة الملاعب والمنشآت الرياضية عليها، وذلك حتى يتسنى للوزارة دراسة اقامة المزيد من الملاعب الرياضية على غرار الملاعب والمنشآت الرياضية الموجودة حاليا في العديد من محافظات المملكة.

التعليق