الرمثا يكثف تحضيراته لاستئناف دوري المناصير للمحترفين

تم نشره في الجمعة 30 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • فريق الرمثا يستعد لانطلاق مرحلة الاياب من بطولة دوري المناصير للمحترفين - (أرشيفية)

إربد- الغد - يكثف فريق الرمثا استعداداته لخوض منافسات مرحلة الإياب من دوري المناصير الكروي للمحترفين، التي تنطلق في الثالث عشر من شهر كانون الثاني (يناير) المقبل، وقد مرت استعدادات الفريق منذ نهاية مرحلة الذهاب، وتوقف الدوري بعدد من المراحل التدريبية، خاض خلالها تجارب ودية متنوعة ساعدت الجهاز الفني بقيادة المدرب العراقي عادل يوسف ومساعده بلال اللحام، على اختيار التشكيلة الأساسية والخطط الهجومية التي سيستخدمها الفريق أثناء المنافسات الرسمية والتي تتناسب مع إمكانات اللاعبين.
مدرب الفريق بلال اللحام، أكد جاهزية فريقه لخوض منافسات مرحلة الإياب من الناحيتين الفنية والنفسية، مشيرا إلى أن فريقه سيكون منافسا قويا على اللقب ولن يكتفي بمركز الوصافة، الذي احتله مع نهاية مرحلة الذهاب بفضل وجود كوكبة من اللاعبين المتميزين، الذين شكلوا نواة المنتخب الرديف الذي حقق فضية الدورة العربية، واستفاد من تواجدهم مع المنتخب بعدما اكتسبوا حساسية وخبرة المباريات الدولية.
استعدادات متواصلة
وأضاف أن استعدادات الفريق متواصلة منذ نهاية مرحلة الذهاب؛ حيث تجمع الفريق بكامله منذ ذلك الوقت، وتواصلت تدريبات الفريق؛ إذ تم التركيز في بداية الحصص التدريبية على رفع معدل اللياقة البدنية، وتأهيل العضلات، وتهيئة اللاعبين نفسيا وتكتيكيا، خصوصا اللاعبين البدلاء الذين لم يشاركوا خلال المرحلة الماضية ومنحناهم الفرصة في ظل التحاق عدد من لاعبي الفريق في صفوف المنتخب، مشيرا إلى أن الجهاز الفني طبق مع اللاعبين أكثر من خطة في كل مباراة ودية لعبها، واستطاع أن يستقر على الخطط التي تتناسب مع إمكانات اللاعبين.
وأضاف اللحام أن تحضيرات الفريق سارت بشكل منتظم ولا توجد أي صعوبات إدارية أو فنية تذكر، وقد ساعدت الإدارة كثيرا على توفير المستلزمات الضرورية كافة التي تعين الفريق على أداء واجباته، مشيرا إلى أن الفريق خال من الإصابات القوية التي تعيق لعب أي من اللاعبين.
وعن أهم العناصر الجديدة بالفريق، قال اللحام: "إن الفريق احتفظ بجميع عناصره، وإن إدارة النادي جددت الثقة بجميع اللاعبين؛ بمن فيهم الثلاثي المحترف المهاجم اللبناني محمد القصاص والمدافعان السوريان خالد البابا وباسل الشعار".
تفاؤل
وأبدى اللحام تفاؤله بدخول فريقه إلى خط المنافسة، وقال "نحن لا نقلل من إمكانات الفرق الأخرى، ولكنني متفائل من تحقيق نتيجة إيجابية وأفضل من تلك التي تحققت في مرحلة الذهاب". مؤكدا أن المباريات الودية جاءت لتعزيز خبرات اللاعبين وزيادة اللياقة البدنية، إلى جانب توفير فرص الاحتكاك وزيادة الجرعات التكتيكية، وأشاد اللحام بالدعم الكبير الذي لقيه الفريق من مجلس إدارة النادي.
وقال "لقد كان للدعم والمتابعة من قبلهم الدور الإيجابي في بث روح الحماس والجدية لدى اللاعبين"، وتوجه بالشكر للاعبي الفريق على تعاونهم والتزامهم أثناء التدريبات، وعلى إصرارهم على الظهور بالصورة المشرفة خلال المنافسات.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الرمثا الزعيم (محمد سلطان السموعي)

    الجمعة 30 كانون الأول / ديسمبر 2011.
    بالتوفيق لنادي الرمثا نادي الرمثا نادي كبير وبستحق اكثر باذن الله