اعتصام للعاملين في إدارة منطقة البقيع

تم نشره في الخميس 29 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 صباحاً

فيصل القطامين

الطفيلة - نفذ العاملون في إدارة منطقة البقيع التابعة لبلدية الطفيلة الكبرى إضرابا عن العمل صباح أمس استمر عدة ساعات، للمطالبة بتوفير ظروف عمل مناسبة في البناء المستأجر المخصص للمنطقة الذي يعاني العديد من النواقص كالتدفئة والأثاث المكتبي.
وأشاروا إلى أن المبنى متهالك وبحاجة للصيانة، حيثُ يعاني من تفشي الرطوبة فيه، إضافة إلى تردِّي أوضاع مرافقه المختلفة.
ولفتوا إلى تهالك وقِدَم ومحدودية الأثاث المكتبي في مكاتب الموظفين كالطاولات والمقاعد والخزانات لا توفر أجواء عمل مريحة للموظفين ما يجعل هنالك صعوبة في العمل وتسيير معاملات المواطنين، مؤكدين أن من الضروري توفير ظروف وشروط أجواء توفر على الأقل الشروط الصحية الملائمة، كتوفير التدفئة بشتى أشكالها والتي يفتقر لها المبنى القديم المستأجر في ظل ظروف الشتاء القاسية والذي يشكل إدارة اللبلدية في منطقة البقيع.
من جانبه، أكد رئيس لجنة بلدية الطفيلة الكبرى نائب المحافظ كامل عطيات أن العاملين علقوا إضرابهم بعد أن تم توفير عدد كاف من المدافئ في المكاتب، مشيرا إلى سعي البلدية لتوفير أثاث جديد متكامل وكافة المعدات واللوازم التي تعتبر ضرورية وتعزز سير العمل في مبنى منطقة البقيع في ظل الإمكانات المتاحة.

التعليق