الأمير علي يشيد بنتائج مشاركة منتخب الكرة في الدورة العربية ويثمن دور حمد

تم نشره في السبت 24 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 24 كانون الأول / ديسمبر 2011. 09:19 مـساءً
  • سمو الأمير علي بن الحسين وكبار الحضور في نهائي الدورة العربية أمس - (تصوير: امجد الطويل)

عمان -الغد - عبر سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم عن فخره واعتزازه بما حققه نشامى المنتخب الوطني في مسابقة كرة القدم بدورة الألعاب العربية الثانية عشرة التي اختتمت مساء أمس في العاصمة القطرية الدوحة وجمعت المنتخب الوطني مع نظيره البحريني على ستاد جاسم بن حمد.
وأشاد سموه بمستوى الأداء الذي قدمه المنتخب الوطني في مبارياته الخمس التي خاضها في الأدوار الثلاثة للمسابقة مما أهلهم للظهور في المباراة النهائية واليوم الختامي ليشرفوا الكرة الأردنية أمام كل الأشقاء العرب.
وأبدى سموه إعجابه الكبير بالروح العالية والإصرار والتحدي والانضباط الذي تميز بها المنتخب الوطني حيث أكدوا أن النشامى هم بمن حضر من اللاعبين من أصحاب الخبرة والوجوه الشابة والمواهب، وهو ما يجعلنا نطمئن على مستقبل الكرة الأردنية وعلى أن الاتحاد الأردني لكرة القدم نجح في خططه وبرامجه التي يرتكز فيها على مراكز الواعدين والموهوبين ومنتخبات الفئات العمرية، فجنينا الثمار في هذه الدورة أمام أقوى المنتخبات العربية حيث كان هدفنا الرئيسي منح المواهب من الوجوه الشابة الفرصة لثبت حضورها وهو ما تحقق في أجواء تنافسية وإنجاز كبير.
وأكد سموه أن الكرة الأردنية لديها منتخبات وطنية قوية تؤكد حضورها الفاعل والقوي في كل المحافل العربية والقارية والدولية وأن هذه المنتخبات كلها منتخبات وطنية تملك القدرة على العطاء ولا يوجد ما يسمى بالرديف.
وحرص سمو الأمير علي على مصافحة كافة نجوم المنتخب وهنأهم على كل ما قدموه من أداء فني وروح رياضية عالية وما جسدوه من أخلاق نبيلة.
وجدد سموه تقديره العالي للمدير الفني الكابتن عدنان حمد وأعضاء الجهاز الفني للعمل الكبير الذي قاموا به خلال الفترة الماضية فقدم منتخبنا أداء راقيا أسعد كل أبناء الوطن، مضيفا سموه خلال لقائه عدنان حمد عقب نهاية المباراة النهائية التي جمعت منتخبنا مع شقيقه البحريني أنه مطمئن تماما لحاضر ومستقبل المنتخب الوطني الذي ينتظره كل أبناء الوطن في المرحلة الرابعة للتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم في البرازيل العام 2014.
وكان سمو الأمير علي وصل العاصمة القطرية الدوحة أمس ليكون الى جانب النشامى في ظهورهم الثالث في نهائي مسابقة كرة القدم في الدورة العربية، ورافقه نائب سمو رئيس الهيئة التنفيذية محمد عليان،  وعضوا الهيئة التنفيذية المهندس صلاح صبرة ومحمد سمارة.

التعليق