موظفو جامعة مؤتة يعتصمون أمام فرع بنك في الكرك

تم نشره في الأربعاء 14 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك - اعتصم العشرات من موظفي جامعة مؤتة أمس أمام مبنى أحد البنوك في الجامعة احتجاجا على تجاهل مطالبهم بإلغاء البنك بعض الإجراءات التي ينفذها بحق العاملين في الجامعة، وفق العديد من موظفي الجامعة.
وأغلق العاملون مداخل البنك ومنعوا العاملين فيه من الدخول والخروج لعدة ساعات قبل أن يسمحوا لهم بمباشرة عملهم.
وأشار الناطق باسم الموظفين المعتصمين مصطفى المبيضين إلى أنّ هناك جملة من المطالب الخاصة بالموظفين منها إلغاء عمولات القروض السكنية، وإدارة الحساب والعمولات الأخرى المستوفاة عند تحويل الحساب إلى بنك آخر، والسداد المبكر، وتثبيت سعر الفائدة، وتخفيضها للمقترضين من موظفي الجامعة. 
ولفت إلى أنّ من المطالب ضرورة وقوف الجامعة ووزارة الصناعة والتجارة على صحة العقد المبرم   بين الجامعة والبنك. 
ولفت المبيضين إلى أنّ سياسة المماطلة التي اتبعتها  الجهات المختصة في إدارة الجامعة حيال مطالب الموظفين المتعلقة بمعاناة الموظفين مع البنك، والتي تدفع بهم إلى تحمل أعباء مالية إضافية، مشيرا إلى  أنّ العمولات المرتفعة التي يفرضها البنك على تعاملات القروض السكنية وتحويل الحساب وإدارته    وارتفاع سعر الفائدة رغم المدة الزمنية لتعامل الجامعة معه أصبحت تضر كثيرا بمصالح العاملين.
من جهته، أكّد مساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية المهندس أشرف المجالي أنّ الجامعة خاطبت إدارة البنك بمطالب الموظفين عقب لقائهم والاستماع إليها، مشيرا إلى أنّ لقاءً سيعقد الاثنين المقبل بين إدارة البنك ورئاسة الجامعة لبحث المطالب، وتلبية المشروع منها، ضمن صلاحيات إدارة الجامعة والبنك.

[email protected]

التعليق