اعتقال الفنان السوري آل رشي لمشاركته في المظاهرات المناهضة للنظام

تم نشره في السبت 10 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • الفنان السوري محمد آل رشي-(أرشيفية)

بيروت- أفادت لجان التنسيق المحلية في سورية، بأن قوات الأمن اعتقلت الممثل والمخرج السوري محمد آل رشي، عصر أمس، مضيفة أنه اعتقل أمام زوجته وأولاده من منزله في حي ركن الدين بدمشق.
وبحسب لجان التنسيق، فإن آل رشي مُنع في وقت سابق من السفر لحضور مهرجان دبي السينمائي وطُلب منه مراجعة فرع الأمن العسكري.
ويعتبر الممثل والمخرج محمد آل رشي الكردي الأصل ونجل الفنان السوري الشهير عبد الرحمن آل رشي، من الفنانين الذين عرفوا بمواقفهم الداعية للثورة السورية، وإسقاط النظام السوري الحالي للمطالبة بدولة ديمقراطية.
و في 17 حزيران(يوليو) الماضي ظهر آل رشي في فيديو نشره ناشطون على الإنترنت، وهو يهتف بالحرية وسقوط النظام بحشد من الناس، خلال مشاركته بتعزية أهالي الشهداء في حي القابون بدمشق.
وكان لافتا حينها الهتاف الذي أطلقه آل رشي بين الجموع بقوله "عاشت سورية ويسقط بشار الأسد"، حيث اعتبر أول موقف بهذه القوة يعلنه ممثل سوري.
وسبق للفنان آل رشي أن شارك في المظاهرات التي شهدتها منطقة ركن الدين بدمشق ضمن فعاليات جمعة أسرى الحرية، وذكرت مواقع أنه أمسك بالميكروفون وهتف: كاذب .. كاذب .. كاذب .. الإعلام السوري كاذب".
انقسام الوسط الفني
وشهد الوسط الفني السوري انقساماً حاداً في المواقف المؤيدة والمعارضة للاحتجاجات التي انطلقت في منتصف آذار(مارس) الماضي، وسط أزمة حادة تعيشها الدراما السورية جراء الأحداث الجارية في البلاد.
وناصر حوالي 10% من الفنانين الثورة، فيما اصطف حوالي 10% آخرين مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد، في حين فضّل معظم الفنانين السوريين الآخرين الصمت إزاء ما تشهده بلادهم حسب تصريحات سابقة للفنانين السوريين التوأم ملص.- "العربية.نت"

التعليق