الوفود الرياضية الأردنية تواصل تقاطرها على الدوحة للمشاركة في الدورة العربية

خسارة لسيدات السلة أمام لبنان وتضاؤل فرصة التنس

تم نشره في الخميس 8 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • لاعبة منتخب السلة رشا عبده (يسار) في طريقها نحو السلة اللبنانية- (تصوير: عبدالله ايوب وامجد الطويل)

بعثة اتحاد الإعلام الرياضي

الدوحة- خسر منتخب كرة السلة للسيدات أمس أمام منتخب لبنان بنتيجة 40-69 في مستهل مشواره في مسابقة اللعبة، ضمن منافسات الدورة العربية الثانية عشرة التي تفتتح رسمياً يوم غد الجمعة في الدوحة.
اللقاء الذي جرى في صالة نادي الغرافة انتهى فيه الشوط الأول لصالح اللبنانيات 40-14 حيث ظهر الفارق الفني واضحا بين المنتخبين لصالح المنتخب اللبناني، وحضر المباراة د. ساري حمدان رئيس البعثة ونائبه محمد الجبور وأعضاء البعثة ومجموعة من أفراد الجالية الأردنية في قطر.
وقدم الوفد الأردني اعتراضاً رسمياً على مشاركة اللاعبة المجنسة مارتينا وود الأميركية الأصل ووفق اللوائح الرسمية للدورة، حيث قادت مارتينا المنتخب اللبناني الى الفوز الكبير وسجلت معظم نقاط المنتخب.
وسيواصل المنتخب النسوي مشواره في البطولة حيث يلاقي في الثانية والنصف من مساء يوم السبت المقبل نظيره المنتخب المغربي في القاعة ذاتها، فيما تلعب لبنان مع الكويت اليوم في اطار منافسات المجموعة الأولى.
أمس شهد أيضا خسارة بطابع الود لمنتخبنا الوطني بكرة اليد تلقاها من نظيره المنتخب القطر بنتيجة (19 - 29) والشوط الأول 8-15 وسيتكرر اللقاء الودي في نفس المكان والزمان في الخامسة من مساء اليوم الخميس، في الوقت الذي تعرض فيه منتخب التنس لخسارة ثانية جاءت على يد المنتخب التونسي 0-3 ويلاقي صباح اليوم المنتخب المغربي.
الأردن 40 لبنان 69
أعلن المنتخب اللبناني تقدمه مبكراً، عندما عمد الى الهجوم الضاغط الذي قادته مارتينا وود ونسرين دندن، وتولت كل من ريبيكا عقل ونارين جورجيان وليلى عشي دفاع المنطقة قبل ان تتميز الأخيرة بلم الكرات من تحت سلة منتخب بلادها.
بالمقابل عانى المنتخب الوطني من التمرير السريع ولم الكرات كما وجد صعوبة في الاختراق الدفاعي لينتهي الشوط الأول 40 - 14.
الربع الثالث والربع الرابع شهدا تحسناً على اداء المنتخب بفضل الأخطاء التي اكتسبها من منافسه، واستطاعت رشا عبدو ولبنى ودينا ناصر التسجيل أثناء الاقتحام لدفاع لبنان، كما نجحت كل من لانا زكريا وربى حبش ودينا هلسة وهيا المصري في التسجيل من الرميات التي اكتسبها المنتخب جراء الأخطاء التي تسببت فيها اللبنانيات، الا أن الفارق الذي صنعه المنتخب اللبناني في الشوط الذي سبقه حال دون تقليص النتيجة.
النسور: فارق الخبرة وراء الخسارة
وقال المدرب الوطني فيصل النسور في حديث للوفد الإعلامي، إن فارق الخبرة الكبير الذي يتميز فيه المنتخب اللبناني وراء هذه الخسارة، وخاصة أن منتخبنا في طور البناء بعد انقطاعه منذ العام 2003، إلى جانب وجود اللاعبة الأميركية المجنسة التي صنعت الفارق الكبير.
خسارة ثانية لمنتخب التنس
تعرض منتخب التنس لخسارة ثانية في مسابقات الدورة عندما واجه نظيره التونسي امس على ملعب مجمع خليفة للتنس والسكواش وبنتيجة 0-3.
الخسارة صعبت من مهمة المنتخب في المنافسة لأدوار متقدمة حيث خسر احمد الحديد امام التونسي محمد عامر 0-2 وبواقع و3-6 و1-6، كما خسر محمد العيسوي امام مالك جزير0-2، مثلما خسر الثنائي خالد نفاع وطارق طلال امام نظيريهما عامر وجزير 0-2 بواقع 0-6 و1-6.
ويلعب المنتخب الذي افتقد مدربه العراقي كاظم الزبيدي لعدم وصول تأشيرته سفره إلى الدوحة في العاشرة من صباح اليوم مع المنتخب المغربي، كما يشارك الحكم الدولي عباس ابو عوض في ادارة منافسات البطولة.
منتخب اليد يخسر ودياً
وفي إطار اللقاءات الودية خسر أمس منتخب الرجال بكرة اليد امام المنتخب القطري بنتيجة (19-29) والشوط الاول (15-8) في اللقاء الودي الذي اقيم في اكاديمية اسباير ضمن استعدادات المنتخبين لخوض منافسات اللعبة التي تنطلق يوم 11 من الشهر الحالي.
منتخب اليد قدم خلال الشوط الأول أداء مقبولا حيث سعى المدير الفني للمنتخب الوطني المصري عاصم حماد لاشراك اكبر عدد من اللاعبين البدلاء تمهيدا لاعتماد التشكيلة الرئيسية التي ستخوض المنافسات، مثلما كان اللقاء فرصة لمعالجة بعض السلبيات التي ظهرت على أداء الفريق في لقاءاته الودية الأخيرة التي جرت على هامش معسكره التدريبي في التشيك.
المدرب اعتمد في الشوط الاول على حارس المرمى المتألق خالد إبراهيم، وأحمد عبد الكريم، ومعتصم الدبعي وخالد عز الدين في الخط الخلفي وطاهر فتح الله في الدائرة ومحمود الهنداوي وطارق المنسي في الأطراف لكن البداية الجيدة للفريق حين تقدم في النتيجة 4-2 ثم 5-4 من خلال الأداء الحماسي الذي أطفأه القطريون بعدما اعتمدوا على التحركات النشيطة للثلاثي عبد الله رمضان وفواز عبد الله واحمد مرجان الذين قادوا الهجوم القطري فنجحوا في تعديل النتيجة (5-5) قبل أن يتقدموا بفارق مريح (7-5)(11-6) ليدفع المدرب حماد بمحمد نايف وعادل بكر وسالم معابرة التركيز على التوغل من الأطراف عبر سالم الدبعي ورامي عبيدات فتقلص الفارق (13-7)، لكن المنتخب القطري نجح في ترجمة الهجوم السريع الى أهداف لينتهي الشوط الأول (15-7) لصالح قطر.
ودخل المنتخب الوطني مجريات الشوط الثاني بتشكيلة مغايرة ضمت الحارس امجد الشريف ومعتصم الدبعي ومحمود عبد الستار وطاهر فتح الله ومحمد نايف وسالم الدبعي، لكن المنتخب القطري حافظ على تقدمه 21-13 ، ثم 25-15 قبل ان يحسم القطريون اللقاء لصالحهم بنتيجة 29-19.
الجغبير تودع الوفود
إلى ذلك؛ تواصل توافد المنتخبات الأردنية تباعا الى الدوحة حيث وصلت أمس منتخبات السكواش والجمباز وكرة الطائرة الشاطئية وكرة اليد للسيدات وبناء الاجسام والرماية والجودو، حيث كان في وداعهم في عمان، أمين عام اللجنة الاولمبية لانا الجغبير التي اطمأنت على جاهزيتهم وشجعتهم على بذل المزيد من الجهد، لتحقيق النتائج المشرفة، ومن المقرر ايضا أن تصل مساء اليوم وفود الشطرنج والبلياردو والسنوكر ومنتخب كرة القدم الرديف.
البرنامج الزمني لمنتخباتنا المشاركة
ووفق البرنامج الزمني للمنتخبات المشاركة في الدورة فقد جاءت مواعيد وأماكن منافسات منتخباتنا الوطنية على النحو الآتي:
منتخب كرة السلة للرجال وصيف الدورة الماضية في مصر، يستهل مشواره يوم 10 الحالي بمواجهة المنتخب المغربي في قاعة نادي الغرافة، ويستهل منتخب السكواش مبارياته في الثاني عشر من شهر كانون الأول (ديسمبر) الحالي، حيث تقام منافساتها في قاعة خليفة للتنس والسكواش.
أما مسابقة البلياردو فتنطلق في الحادي عشر من الشهر الحالي وتقام في قاعة الاتحاد القطري للبلياردو والسنوكر، وتشهد قبة اسباير منافسات بطولة الجمباز اعتبارا من العاشرة من الشهر، وتنطلق مشاركة منتخب الجودو يوم العاشر من الشهر في قاعة نادي قطر، وفي نفس اليوم تسهتل الرماية الأردنية حضورها في المنافسات التي تقام في مجمع لوسيل للرماية، وتنطلق مسابقة الرياضات المائية يوم العاشر من الشهر في أسباير زون - مجمع حمد للرياضات المائية، فيما تنطلق مسابقة الشراع يوم الرابع عشر في نادي الدوحة الشراعي، وتبدأ كذلك منافسات الشطرنج يوم العاشر من الشهر في أسباير زون، اما منافسات العاب القوى فتنطلق في التاسع عشر من الشهر ذاته على استاد خليفة الدولي.
وفيما يتعلق بالفروسية تنطلق منافساتها يوم 14 من الشهر الحالي على ميدان الشقب، أما الكراتيه فتحتضن منافساتها قاعة نادي قطر الرياضي يوم 19 منه وهي القاعة ذاتها التي ستشهد اقامة مسابقات التايكواندوا اعتبارا من الرابع عشر من الشهر، وتنطلق منافسات الكرة الطائرة للرجال يوم 10 الحالي في نادي الريان، ويستهل المنتخب الوطني مبارياته بلقاء نظيره الجزائري في الساعة الخامسة مساء، ويشهد اليوم ذاته انطلاق مسابقات بطولة الطائرة الشاطئية في نادي الغرافة.
وتحت قبة اسباير تنطلق منافسات الملاكمة بدءا من الرابع عشر والمصارعة في السادس عشر والمبارزة في الثامن عشر، كما يستضيف مجمع خليفة الدولي منافسات رفع الاثقال اعتبارا من 13 الحالي، وتنطلق منافسات الدراجات في التاسع عشر من الشهر على حلبة لوسيل.
اللجنة المنظمة تكثف التحضيرات
كثفت اللجنة المنظمة للدورة العربية خلال اليومين الماضيين من تحضيراتها لاستضافة البطولة في كافة النواحي التنظيمية والفنية، حيث ستعقد عند الساعة العاشرة من صباح اليوم مؤتمرا صحافيا في المركز الاعلامي للحديث عن آخر الترتيبات للبطولة إضافة إلى إعلان تفاصيل حفل الافتتاح المقرر عند السادسة مساء يوم غد بتوقيتنا المحلي في استاد خليفة الدولي، بحضور العديد من الشخصيات الرياضية والسياسية في الوطن العربي في مقدمتهم سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية والأمير حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر.
كما يعقد رئيس اللجنة المنظمة للبطولة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني اجتماعا صباح اليوم مع رؤساء الوفود في القرية الرياضية في مكان اقامة اللاعبين يحضره د. ساري حمدان رئيس البعثة الأردنية للتشاور في الأمور الادارية والفنية للدورة، وسيتم اطلاع رؤساء الوفود على تفاصيل الترتيبات الخاصة بحفل الافتتاح.
ريع البطولة للجمعيات الخيرية
خصصت اللجنة المنظمة للبطولة ريع الدورة لصالح المؤسسات الخيرية في قطر دعماً منها لأهداف انسانية التي تقدمها المؤسسات لمساعدة المحتاجين وتأكيدا لدور الرياضة ورسالتها النبيلة في التكافل الاجتماعي ونشر بذور الخير.

التعليق