وزير الشباب والرياضة يلتقي ممثلي أندية ذوي الإعاقة الحركية

تم نشره في الثلاثاء 6 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • وزير الشباب د.محمد نوح يتوسط ممثلي أندية ذوي الإعاقة الحركية خلال زيارتهم أمس- (تصوير: أكرم النعيمات)

عمان- الغد- التقى وزير الشباب والرياضة د. محمد نوح، وفدا يمثّل خمسة من الأندية المختصة بذوي الإعاقة الحركية هي أندية المستقبل والنادي الوطني ونادي الوفاء ونادي النهضة ونادي مادبا، خلال زيارة قاموا بها يوم أمس لوزارة الشباب والرياضة لبسط مطالبهم وتطلعاتهم.
وعبر د. محمد نوح خلال اللقاء عن الاعتزاز الذي يكنّه الأردنيون لذوي الإعاقة الحركية، تقديرا لإنجازاتهم التي حققوها باسم الأردن في عدد من البطولات على المستوى الدولي، مشيرا إلى أن ذوي الإعاقة الحركية في الأردن أثبتوا أنّ الإعاقة لا تمثل تحديا بقدر ما تمثل محفزا لهم على الإنجاز والعطاء.
وأوضح، بحضور مدير الأندية والهيئات الشبابية موسى العودات، أن الوزارة ستدرس جميع المطالب التي تقدمت بها هذه الأندية، وستقوم بتنفيذ ما أمكن تنفيذه منها بأسرع وقت، مؤكدا في الوقت ذاته أن الوزارة تقف من جميع الأندية بكل فئاتها على مسافة واحدة فيما يتعلق بالدعم الذي تقدمه للأندية وفق أسس ومعايير واضحة.
وقدمت الأندية المشار إليها وثيقة مطالب من خلال ممثليها الذين زاروا الوزارة، تمثلت بزيادة الدعم المادي والمعنوي، وتوفير وسائط نقل، ومساعدة الأندية التي تستأجر أبنية من بينها بتملك أبنية مناسبة لطبيعة نشاطاتها وأعضائها، كما قدموا موجزا عن طبيعة الخدمات التي تقدمها هذه الأندية وعن الإنجازات التي حققتها في مشاركاتها بالبطولات الدولية والبارالمبية.

التعليق