ألمودوبار: سلمى حايك ممثلة أميركية

تم نشره في الجمعة 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • الفنانة سلمى حايك -(رويترز)

مكسيكو سيتي- اعتبر المخرج الإسباني الشهير بدرو ألمودوبار أن النجمة المكسيكية ذات الأصول اللبنانية سلمى حايك، رغم شهرتها تعد بالنسبة له "نجمة أميركية"، مشيرا إلى أنه يفضل عليها نجمات أكثر محلية؛ مثل فيرونيكا كاسترو وماريا روخو.
وفي مقابلة معه نشرتها جريدة "ريفورما" المكسيكية أول من أمس، قال المخرج الإسباني إنه يفكر في التعاون مع نجمة من هذا البلد اللاتيني في أحد أفلامه المقبلة شرط أن تكون "مكسيكية مكسيكية". وأشار إلى أن النجمات المكسيكيات المفضلات بالنسبة له هن ماريا روخو وباتريسيا رييس وفيرونيكا كاسترو، التي اعترف بأنها ما تزال جذابة وشابة، وليست بدينة كما يدعي البعض، موضحا أنه التقى بها أول مرة في نهاية السبعينيات وبداية الثمانينيات. وبسؤاله عن طموحه في القيام بإخراج فيلم بميزانية ضخمة لصالح أحد استديوهات هوليوود، قال "ليس لدي أي طموح في التعاون مع استديو ضخم لعمل فيلم بملايين الدولارت لكسب المال، فضلا عن أن أسلوب العمل في إسبانيا يختلف مع مفهوم هوليوود".
وأكد ألمودوبار الحائز على جائزتي أوسكار عن فيلميه "كل شيء عن أمي" و"تحدث إليها"، أنه قد يستهويه العمل مع نجوم أميركيين في مشروع سينمائي أوروبي مبني على سيناريو جيد، وليس بميزانية ضخمة. يذكر أن أحدث أفلام ألمودوبار "الجلد الذي أسكنه"، بطولة أنطونيو بانديراس ويلينا أنايا، سيعرض في الدورة الرابعة من مهرجان المكسيك للسينما الإسبانية الذي انطلق أمس ويختتم مطلع الشهر المقبل ويشهد عرض 11 فيلما أنتجت خلال العام الحالي.

(إفي)

التعليق