سموه يحضر اليوم حفل توزيع جوائز الاتحاد الآسيوي

الأمير علي: يجب تقييم "الرؤية الآسيوية" والاستعانة بالخبراء

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • سمو الأمير علي بن الحسين يتحدث في اجتماعات الرؤية الآسيوية اول من أمس - (من المصدر)

عمان -الغد - حضر سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن القارة الآسيوية أمس الثلاثاء في العاصمة الماليزية كوالالمبور، ثاني اجتماعات لجنة الرؤية الآسيوية خلال العام الحالي، برفقة رئيس اللجنة الأمير عبدالله أحمد شاه.
وأكد سمو الأمير علي خلال كلمة ألقاها في الاجتماع بصفته نائب رئيس اللجنة، ضرورة تقييم لجنة الرؤية الآسيوية بهدف التأكد من استفادة كافة الاتحادات وتجنب الازدواجية في جهود الاتحاد الآسيوي، وقال سموه: "أعتقد أنه من الضروري الاستعانة بخبراء من أجل تزويد اللجنة بأهداف ومهام جديدة، ووضع الخطط التي من شأنها تنفيذ هذه المهام والمضي بها قدما".
وأضاف سموه: "نحن في آسيا نتبنى شعار التغيير، لذلك دعونا نستغل هذه الروح في برامجنا الموضوعة من أجل مساعدة الاتحادات الوطنية على التطور".
وتعليقا على الخطط الرامية إلى دمج لجان الاتحاد الآسيوي، وافق سمو الأمير علي نظيره الأمير عبدالله بشأن أهمية الأخذ بعين الاعتبار الآراء الخلاقة لدمج اللجان التي تعمل على برامج متشابهة، لزيادة حجم الاستفادة وتوحيد الجهود من أجل خدمة الاتحادات الأشد حاجة إلى تلك البرامج. ومشروع "الرؤية الآسيوية" هو عبارة عن برنامج تطويري يقدم الدعم والمساعدة لـ11 حقلا في كرة القدم الآسيوية هي: الاتحادات الوطنية، التسويق، زيادة شعبية اللعبة، تثقيف المدربين، التحكيم، الطب الرياضي، مسابقات الرجال، مسابقات السيدات، كرة الصالات، الإعلام، والجمهور.
الأمير علي يلتقي المسؤولين الدوليين والآسيويين
وكان سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم، التقى عددا من المسؤولين في الاتحادات الأهلية بالقارة الآسيوية في مقر إقامته بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، حيث يشارك سموه باجتماعات المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي والتي سوف تعقد اليوم، مثلما يشارك سموه بالمؤتمر الصحفي المشترك مع جوزيف بلاتر رئيس فيفا والصيني زهانغ جيلونغ القائم بأعمال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الذي سيتناول قضايا عديدة وخاصة فيما يتعلق بكرة القدم الآسيوية.
واستمع سموه اول من أمس من قيادات كرة القدم في قارة آسيا للعديد من القضايا التي يتم طرحها باجتماعات لجان الاتحاد الآسيوي، والتي تتواصل في كوالالمبور وتختتم يوم الأربعاء.
حفل جوائز الاتحاد الآسيوي
ومن المقرر أن يحضر سمو الأمير علي بن الحسين الى جانب سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، حفل تسليم الجوائز في العاصمة الماليزية كوالالمبور والذي سيشهد اختيار أفضل هدف ولاعبة ومدرب وحكم ومنتخب وتشكيلة من 11 لاعبا وغيرها من الجوائز.
وأعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يوم الأربعاء الماضي القائمة المختصرة للاعبين المرشحين للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا 2011، والمكونة من ستة لاعبين.
وضمت القائمة لاعبين من اليابان وكوريا الجنوبية إلى جانب لاعب واحد من إيران وأوزبكستان. فقد تكونت القائمة المختصرة من المهاجمين اليابانيين شينجي كاغاوا وكيسوكي هوندا إلى جانب الكوريين كو جا-تشيول ويوم كي-هون والمدافع الإيراني هادي عقيلي ولاعب الوسط الأوزبكي سيرفر دجيباروف. كما أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم القائمة النهائية للاعبات المرشحات للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا 2011.
وضمت القائمة هوماري ساوا قائدة منتخب اليابان للسيدات التي توجت بجائزة أفضل لاعبة والهدافة في كأس العالم للسيدات التي أقيمت هذا العام في المانيا، إلى جانب زميلتيها في الفريق حارسة المرمى ايومي كايهوري وآيا مياما.

التعليق