NBA

عرض جديد قيد الدراسة للخروج من الأزمة

تم نشره في السبت 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً

نيويورك - قدمت رابطة الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة عرضا جديدا للخروج من الازمة واطلاق البطولة هذا الموسم بعد 11 ساعة من المفاوضات أول من أمس الخميس في نيويورك سيدرسه اللاعبون.
وكان اللاعبون رفضوا قبل يومين عرضا بهذا الخصوص وهم يختلفون مع مالكي الاندية حول نقطتين هما كيفية تحديد سقف الرواتب وتوزيع الايرادات السنوية التي تصل إلى 4 مليارات دولار، ويطالبون بالحصول على 57 بالمائة من العائدات.
في المقابل يريد اصحاب الأندية تعديل النسبة لتصل إلى 50 بالمائة لكل طرف، الا ان اللاعبين يرفضون ان تكون حصتهم أقل من 52.5 بالمائة، وهذا الفارق يعادل نحو مائة مليون دولار من العائدات السنوية.
وخرج بيلي هانتر المدير التنفيذي لرابطة اللاعبين من الاجتماع وهو يحمل بروتوكول اتفاق عمل جماعيا جديدا وصفه بانه “ليس العرض الافضل في العالم”، مؤكدا انه سيعرض على 430 لاعبا لدراسته قبل اعطاء الرد.
من جانبه، اكد رئيس رابطة الدوري ديفيد شتيرن “تأتي لحظة يجب ان تتوقف فيها المفاوضات وها قد وصلنا اليها. النزاع يعود إلى الأول من يوليو (تموز)”.
وأضاف انه في حال قبول الاتفاق الجديد الاسبوع الحالي والذي لم يكشف تفاصيله، فان الدوري قد ينطلق في 15 كانون الأول (ديسمبر) وسيلعب كل فريق 72 مباراة (بخسارة 10 مباريات فقط بالنسبة الى الموسم العادي)
وقد الغيت 221 مباراة حتى الان كانت مقررة في تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي.
وهي المرة الثانية في تاريخ الدوري الاميركي للمحترفين التي ينشأ فيها نزاع يمنع اقامة الدوري بأكمله بعد موسم 1998-1999 الذي بدأ في شباط (فبراير) (1999) حيث لعب كل فريق 50 مباراة فقط. وتسبب اضراب المالكين بتعليق الانتقالات والتوقيع مع اصحاب العقود الحرة أو حتى محادثات مع اللاعبين، كما حرم اللاعبون الذين لن يقبضوا رواتبهم ايضا من استخدام منشآت الفرق أو من العمل مع المدربين.
اضافة إلى ذلك، يتولى اللاعبون مسألة رعايتهم الصحية الشخصية، وهي مخاطرة تدفع ببعضهم إلى عدم المشاركة في التصفيات الأولمبية لتخوفهم من التعرض للاصابات التي لم يعد يغطيها الدوري.
ويحتفظ اللاعبون بخيار حل نقابتهم بهدف وقف المفاوضات والطلب الى القضاء البت في هذه المسألة.
من جهة ثانية، قال نيكولا بيكوفيتش لاعب بارتيزان بلغراد إن اللعب في الدوري الأوروبي لكرة السلة هو أمر مثالي بالنسبة للاعبي الدوري الأميركي للمحترفين خلال فترة توقف المسابقة بأميركا الشمالية.
وبتكوفيتش واحد من نحو 20 لاعبا أو يزيد من الدوري الأميركي انضموا لفرق اوروبية بصفة مؤقتة بسبب النزاع الحالي.
وقدم بتكوفيتش وهو من مونتينيغرو عرضا رائعا ليقود بارتيزان لتحقيق انتصار مفاجيء 80-79 على ريال مدريد أول من أمس الخميس مسجلا 20 نقطة ضد الفريق الاسباني الفائز باللقب ثماني مرات.
وقال بتكوفيتش الذي يقضي ثاني فترة له مع بارتيزان بعدما انضم لصفوف مينيسوتا تيمبروولفز من باناثينايكوس اليوناني العام الماضي “حضرت إلى هنا لمساعدة الفريق وأنا سعيد لأني تمكنت من ذلك بأفضل طريقة ممكنة”.
وأضاف لـ”رويترز”: “لا يمكنني التفكير فيما يحدث في أميركا لأني غير قادر على التأثير عليه لكن لو انتهى النزاع فسأعود في قمة مستواي لأني ألعب مع بارتيزان لأحافظ على تركيزي”. (رويترز)

التعليق