الليغا

"دربي" فالنسيا يخطف الأضواء من الغريمين التقليديين

تم نشره في السبت 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • قائد فالنسيا روبرتو سولدادو يسعى للتسجيل في مرمى الجار ليفانتي اليوم -(رويترز)

مدن - سيعود الصراع على قمة الدوري الاسباني لكرة القدم مجددا بين الغريمين التقليديين ريال مدريد وبرشلونة، بعد سقوط ليفانتي المتصدر السابق 2-0 أمام أوساسونا في الجولة الماضية وتراجعه إلى المركز الثالث.
وتبدو مهمة الغريمين متوسطة في المرحلة الثانية عشرة، التي يستقبل فيها ريال مدريد المتصدر (25 نقطة) أوساسونا الثامن الذي لم يخسر منذ ثلاث مباريات والمتسلح بفوزه على ليفانتي، ويحل فيها برشلونة الثاني (24 نقطة) على اتلتيك بلباو التاسع الذي لم يخسر في مبارياته الست الاخيرة.
وتأتي مباراة ريال مدريد مع أوساسونا في موعد غريب، اذ تنطلق الساعة الحادية عشرة ظهرا في توقيت غرينيتش (الواحدة ظهرا) على ملعب “سانتياغو برنابيو”.
وأثارت مواعيد المباريات في الدوري الاسباني جدلا كبيرا هذا الموسم، بحيث يتعين على جماهير الفرق الخضوع لرغبات القنوات التلفزيونية صاحبة الحق الحصري.
وكان رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز من أبرز المشجعين على هذه الخطوة، اذ يعطي أهمية كبيرة لجماهير الفريق الملكي المتوزعين في القارة الآسيوية وذلك لأسباب تسويقية.
فنيا، يمر البرتغالي كريستيانو رونالدو بفترة رائعة، وهو تخطى عتبة المئة هدف مع ريال الأربعاء الماضي في دوري الأبطال في 105 مباريات فقط خاضها مع فريق العاصمة حتى الآن، وذلك بتسجيله هدفي الفوز (2-0) على ليون الفرنسي، ليصبح ريال الفريق الوحيد الذي يحرز 12 نقطة من 4 مباريات في المسابقة القارية كما ضمن تأهله إلى الدور الثاني.
وعن المقارنة مع برشلونة، قال رونالدو: “لا ضرورة لتشبيهنا مع برشلونة، نحن نركز على مبارياتنا والأهم هو التأهل (إلى دوري الابطال)”.
لكن المقارنة بين رونالدو والارجنتيني ليونيل ميسي يصعب تفاديها، خصوصا في ظل الأداء الرائع والمتواصل لجوهرة النادي الكاتالوني.
ونجح ميسي الثلاثاء الماضي، بتحقيق ثلاثية “هاتريك” خلال مباراة برشلونة وفيكتوريا بلزن التشيكي (4-0) مسجلا هدفه الرقم 202 مع برشلونة في 287 مباراة.
وسيكون ميسي جاهزا مع كتيبة المدرب جوسيب غوارديولا التي لم تخسر بعد، لمواجهة بلباو الصعب على ملعبه “سان ماميس”، متسلحا بصدارته لترتيب الهدافين (13 هدفا) ومتقدما على رونالدو بالذات الذي يتساوى مع مواطنه الارجنتيني غونزالو هيغواين في المركز الثاني.
وربما يكون ليفانتي مفاجأة الموسم خسر صدارة الدوري، لكن بوسعه مواصلة إزعاج الأندية الكبرى عندما يستضيف فالنسيا في مباراة قمة المدينة اليوم السبت.
والهزيمة 2-0 على ملعب اوساسونا في الجولة السابقة كانت الخسارة الأولى للفريق هذا الموسم ووضعت حدا لسبعة انتصارات متتالية، ويحتل ليفانتي المركز الثالث برصيد 23 نقطة من عشر مباريات بفارق نقطتين عن ريال مدريد ونقطة واحدة عن برشلونة لكن الأهم من ذلك عند مشجعي الفريق هو أنه ما يزال متقدما على فالنسية صاحب المركز الرابع.
ولأول مرة خلال نحو نصف قرن يلتقي الفريقان بستاد “سيوتات دي فالنسيا” وليفانتي متقدم في الترتيب على جاره الأكثر قوة وشهرة، وقال سيرجيو بايستروز قائد ليفانتي للصحفيين “ندخل مباراة قيمتها تزيد قليلا على النقاط الثلاث، لا يمكن أن نقول إننا مرشحون خاصة ضد الفرق التي تنافس في دوري أبطال اوروبا. إنه أمر سخيف. الفرق الأكبر التي تملك لاعبين أفضل وقاعدة جماهيرية ضخمة هي المرشحة. الفوارق هائلة”.
وتابع “نحن في موقف يختلف تماما عما واجهناه في السنوات الأخيرة ولا يمكن أن ندخل في معارك ومنافسات شخصية. هدفنا واضح والكل يفهمه.. وهو تفادي الهبوط”.
وقال مدرب ليفانتي خوان ايغناسيو مارتينيز: “علينا التعافي من الخسارة، لأننا سنخوض مباريات صعبة في الفترة المقبلة. سيساعدنا الفوز كثيرا، لكن لم يتغير اي شيء، ما يزال النجاة أهم أهدافنا”.
وحاز النادي الصغير ليفانتي احتراما كبيرا هذا الموسم بعد تصدره للترتيب لأول مرة في تاريخه الممتد منذ 102 عام كما سلطت الأضواء عليه عندما فاز 1-0 على ريال مدريد في أيلول (سبتمبر).
كما وجد ليفانتي مساندة بين جماهير فالنسيا نفسها التي كشفت عن تعصبها عندما هتفت ضد منافسها في المدينة خلال اللقاء الذي انتهى بفوز فالنسيا 3-1 على باير ليفركوزن الالماني في دوري أبطال اوروبا يوم الثلاثاء.
ولا يعد فالنسيا مثل ليفانتي غريبا على الأزمات المالية لكن ميزانيته تزيد بخمس مرات على منافسه كما يملك مزية الحصول على دخل جراء مشاركته في دوري أبطال أوروبا.
وأنعش فريق المدرب اوناي ايمري فرصته في التأهل لدور الستة عشر بالفوز الذي تحقق ضمن منافسات المجموعة الأولى يوم الثلاثاء لكنه خسر جهود صانع اللعب ايفر بانيغا بسبب اصابة في الركبة.
وكان اللاعب الارجنتيني واحدا من أكثر لاعبي فالنسيا فعالية مؤخرا ومني بديله سيرجيو كاناليس بإصابة خطيرة في الركبة في الأسبوع الماضي.
وفي باقي المباريات، يلعب اليوم السبت مايوركا مع اشبيلية وبيتيس مع ملقة ويوم غد الأحد وغرناطة مع راسينغ سانتاندر وريال سرقسطة مع سبورتينغ خيخون ورايو فايكانو مع ريال سوسييداد واسبانيول مع فياريال وخيتافي مع اتلتيكو مدريد. -(وكالات)

ترتيب فرق الدوري الاسباني قبل انطلاق الجولة 12
الفريق    لعب    فاز    تعادل    خسر    له    عليه    نقاط
ريال مدريد    10    8    1    1    32    6    25
برشلونة    10    7    3    -    32    4    24
ليفانتي    10    7    2    1    17    7    23
فالنسيا    10    6    3    1    15    9    21
اشبيلية    10    4    5    1    11    8    17
ملقة    10    5    1    4    12    14    16
اسبانيول    10    5    -    5    9    13    15
اوساسونا    10    3    5    2    13    17    14
اتلتيك بلباو    10    3    4    3    15    12    13
اتلتيكو مدريد    10    3    4    3    12    11    13
رايو فايكانو    10    3    3    4    10    13    12
بيتيس    10    4    -    6    10    15    12
فياريال    10    2    4    4    9    17    10
مايوركا    10    2    3    5    8    16    9
سرقسطة    10    2    3    5    10    20    9
سوسييداد    10    2    2    6    9    14    8
سبورتينغ خيخون    10    2    2    6    8    14    8
راسينغ سانتاندر    10    1    5    4    7    15    8
غرناطة    10    2    2    6    4    12    8

التعليق