لولو الصباح: ليالي "جام" الحب فيها يقهر الخوف

تم نشره في الجمعة 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً

عمان-الغد- أبدت الشيخة لولو المبارك الصباح المؤسس والشريك لشركة "جام" الدولية المتخصصة في الشؤون الفنية والثقافية تفاؤلها بما تم اختياره من أعمال للمشاركة في معرض الفنون المعاصرة والذي يقام في الكويت خلال الفترة من 20  تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي حتى 10 كانون الأول (ديسمبر) المقبل في صالة "كاب" بمنطقة الشويخ.
 والمعرض الذي يحمل اسم "كيف تعلمت أن أوقف الخوف، وحب الفن الغريب"، يضمُّ 40 عملاً فنياً لنخبة من الفنانين المعاصرين من العرب والإيرانيين.
وقالت الصبح "فكرة المعرض تعود إلى المنسق علي بختياري الذي قدم الفكرة لنا وقمنا بدراستها وأبدينا موافقتنا على تبنيها والعمل من أجل إنجاحها، وذلك لحرصنا على إقامة المعارض الفنية لإبراز جوانب مختلفة للاعمال الفنية بهدف الكشف عن الهوية الثقافية وتأثيرها على المجتمعات الحديثة، وقد قررنا أن نطلق وصفاً جمالياً على المعرض يحمل اسم ليالي جام".
وأضافت "قمت بانتقاء الأعمال المشاركة في المعرض بعناية فائقة، إذ يحمل كل عمل بعداً فلسفياً وفكرياً عميقاً ذاهباً باتجاه تساؤلات وجودية ضرورية وملحة منها يتبين وجود فجوات بين الفنان وفنّه، إذ يصور الفنان في أعماله الفنية أموراً وأحوالا وأفعالاً لم يزاولها من قبل، وهو ليس هروباً من الواقع وإنما هو تحقيق في الفن لرغبات لم يتمكن الفنان من إنجازها، بل اكتفى بتصويرها وعرضها معتمداً بذلك على الاقتصاد في التصوير في القول أو الوصف دون الفعل". وتابعت: "إن الأعمال المختارة تجمع ما بين الفن التشكيلي والتصوير الضوئي المدموج في الخط العربي الذي يعكس الصورة الجمالية للأعمال المشاركة التي تتميز بالحروفيات المستوحاة من حروف الخط العربي في اشتغال تشكيلي يعتمد على توظيف الحرف وعلاقة الجمال بين الحرف واللون باستخدام التكوين الجميل في رسم الحرف العربي وربطه وإظهاره في جماليات اللون ليظهر بصورة تعبر عن الانفعالات التي يجسدها العمل المختار".
وحول المشاركين في المعرض قالت: الأسماء المشاركة يمثلون نخبة من الفنانين العرب والإيرانيين المعروفين والواعدين من أمثال السعودي أحمد ماطر، والكويتيين فريد عبدول وأميرة بهبهاني، اللبنانية كاتيا طرابلسي، المغربي حسن حجاج والإيرانيين برويز تنافولي، فريدة لاشئي، شيزاد داود، نرجس هاشمي، سوسن هيفونه وفريد موشيري وغيرهم.
وختمت حديثها مذكرة بأن الشركة غدت من ضمن الشركات الدولية الرائدة في مجال الفنون والثقافة لاشتهارها بإقامة المعارض والمزادات الدولية في عواصم عربية وأجنبية باتت تساهم بشكل كبير في إعطاء المشاريع الثقافية حقها من الاهتمام والرعاية.

التعليق