منتخب الشباب يخسر أمام العراق وديا والمواجهة تتجدد غدا

تم نشره في الأربعاء 12 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً

محمد عمّار

عمان - خسر منتخب الشباب لكرة القدم امام نظيره العراقي 0-1، في اللقاء الذي اقيم امس على ستاد البتراء بمدينة الحسين للشباب، في اطار تحضيرات المنتخبين للمشاركة في التصفيات الآٍسيوية، المقررة في قطر اعتبارا من 23 الشهر الحالي.
وتتجدد عند الساعة الرابعة والنصف من مساء غد المواجهة، في اللقاء الذي يقام على ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة.
الأردن 0 العراق 1
وضع منتخب الشباب جل تفكيره في إبعاد الخطورة العراقية مبكرا، والبحث عن التواجد بكثافة في المنطقة الخلفية لاستيعاب الهجوم العراقي الهادر، بعدما فرض من خلاله افضليته المطلقة منوعا من خياراته، مركزا على ميمنة المنتخب بعد أن تناقل الكرات بثبات وثقة في عملية البناء الهجومي.
ازاء هذه السيطرة العراقية على ابجديات المواجهة، تراجع وسط المنتخب لاستيعاب الزخم الهجومي العراقي، من خلال اسناد دفاعي لرجائي عايد لتعزيز قدرات دفاعات المنتخب التي تواجد فيها مهند خيرالله وعامر ابو هضيب واحسان حداد وعاصم القضاة، فيما كان ليث البشتاوي يتراجع لاسناد ميمنة المنتخب لاستيعاب الفورة العراقية، وبقي المهاجم معاذ محمود وحيدا بدون اسناد في ظل تقوقع لاعبي الوسط احمد سريوة وسمير رجا في تصويب الأداء الدفاعي.
الاداء القوي العراقي أبطل مفعول تحركات صانع ألعاب الفريق سمير رجا، وبقي المنتخب يبحث عن مكامن الخلل من خلال الاستفادة من تقدم ظهيري العراق للاسناد الهجومي. وعلى الرغم من السيطرة العراقية على الاجواء، الا ان دفاعات المنتخب تصدت بكل حضور لكافة الكرات من هنا وهناك، وكاد ابو هضيب ان ينوب عن الهجوم العراقي في التسجيل في مرمى الحارس محمد ابو نبهان عندما ابعد كرة علي عدنان لركنية نفذت على رأس الأخير سددها بأحضان ابو نبهان.
لم يحدث المنتخب اي خطورة على مرمى العراق باستثناء كرة عرضية من سمير رجا ابعدها الحارس العراقي صقر عجيل قبل تدخل موسى الزعبي، فيما كانت اخطر الفرص تلك التسديدة القوية التي سددها معاذ محمود مرت بمحاذاة القائم الايسر للحارس العراقي.
هدف عراقي متأخر
واصل المنتخب العراقي افضليته على مجريات الفترة الثانية، فيما كان المنتخب يبعد الكرات العراقية من اللمسة الاولى، وكاد علي عدنان ان يفتتح التسجيل لولا ان كرته حادت عن مرمى الحارس البديل يزيد ابو ليلى، ليسحب مدرب المنتخب ليث البشتاوي واحمد سريوة ويدفع بمحمود عطية وعبادة عبدالستار، وكاد البديل مهند عبدالرحمن ان يتقدم للعراق بيد ان كرته مرت بجوار القائم، وكاد الزعبي ان يتقدم للمنتخب الذي سدد كرة قوية ابعدها الحارس لركنية، ليزج المدرب علي ياسر عوضا عن عاصم القضاة،  فيما أهدر العراق فرصتين للتسجيل الاولى باحضان الحارس والثانية ابعدها ابو هضيب لركنية، ليسحب المدير الفني للمنتخب معاذ محمود ودفع بالبديل عبدالرحمن غيث، وتعددت الركنيات للمنتخب العراقي، وفي الدقائق الاخيرة دفع المدرب بمنذر رجا ومحمد العملة وصالح راتب عوضا عن سمير رجا ورجائي عايد ومهند خيرالله، ومن كرة عرضية وصلت لضرغام اسماعيل استقبل عرضية البديل على فايز وراوغ الدفاع وسدد كرة ارضية في الشباك الهدف الاول في الدقيقة 82، وكاد البديل العيساوي ان يحقق التعادل الا ان سدد كرة عطية بجوار القائم الايسر للحارس.

التعليق