أهالي "الذهيبة الغربية" يغلقون مركز تسجيل الانتخابات البلدية

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 04:43 مـساءً

الموقر- أغلق عدد من أهالي قرية الذهيبة الغربية في لواء الموقر مركز تسجيل الانتخابات البلدية في القرية احتجاجا على إلحاق منطقتهم ببلدية قضاء رجم الشامي في اللواء.
وعلل عدد من مواطني القرية هذا الإجراء بأن هناك أكثر من عشرة تجمعات سكانية ضمت مؤخرا إلى بلدية رجم الشامي وعلى امتداد مساحة جغرافية تزيد عن 40 كيلو مترا مربعا.
وقال المواطن جعفر الوضحان إن هناك بلديات في لواء الموقر تم فصلها رغم أنها لاتضم سوى أربعة تجمعات سكانية على مساحة تمتد نحو بضعة كيلومترات مربعة.
وأشار المواطن عارف الفقرا إلى أن أهالي القرية قد حدثت بينهم وبين أهالي قرى أخرى مشاكل عشائرية وحرصا على عدم تطورها إلى ما لا يحمد عقباه نطالب بفصل منطقتنا عن بلدية رجم الشامي.
وقال مصلح رضفان "سنستمر على موقفنا في عدم المشاركة لا في التسجيل أو الترشيح أو الانتخاب إذا لم تحل الحكومة هذه المشكلة بفصل منطقتنا عن رجم الشامي". (بترا)

التعليق