حمد يؤكد صعوبة المباراة وحسن يلتحق بالتدريبات

منتخب الكرة يضع اللمسات الأخيرة قبل مواجهة سنغافورة المهمة

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم حسن عبدالفتاح (يسار) يشارك في تدريب أمس- (تصوير: جهاد النجار)

عبدالحافظ الهروط: موفد اتحاد الإعلام الرياضي

سنغافورة- ينهي اليوم المنتخب الوطني تدريباته الأخيرة، قبل أن يواجه نظيره السنغافوري غداً الثلاثاء في مباراة أعد لها المنتخبان كل ما يمتلكان من قوة.
المنتخب الوطني أجرى تدريباً امس على ستاد المباراة المنتظرة، شارك فيه اللاعب حسن عبدالفتاح الذي تعذر عليه المشاركة في معسكر تايلند، والتدريبات التي أجراها المنتخب في سنغافورة منذ وصول الوفد يوم الجمعة.
وكان الجهاز الفني بقيادة الكابتن عدنان حمد خلال هذه الفترة يسابق الزمن، حيث عمد إلى تكثيف التدريبات التي اخذت تزايداً في الوقت لإكساب اللاعبين المزيد من اللياقة البدنية التي تتماشى مع ظروف الطقس حيث درجة الحرارة المرتفعة والرطوبة العالية وتحسباً لسقوط الأمطار التي تعايش اللاعبون في أجواء مماثلة في تلك التدريبات.
وللوقوف على تطلعات المنتخب الوطني للمباراة او ما يسمى بـ "مباراة الذهاب" بين المنتخبين في المجموعة الأولى، التي تتنافس فيها منتخبات الأردن والعراق والصين وسنغافورة للتأهل الى الدور الرابع في تصفيات كأس العالم، التقى موفد اتحاد الاعلام الرياضي عدداً من  لاعبي المنتخب الذين عبروا باسمهم واسم زملائهم عن ارتياحهم لخوض المباراة من جميع النواحي الفنية والبدنية والنفسية، بعد أن واصلوا تدريباتهم على اكمل وجه وما وجه لهم من تعليمات والقيام بواجبات من قبل الاجهزة الفنية والطبية.
كما شدد اللاعبون على أهمية الفوز بإذن الله، كون المباراة لها مردودها النقطي والمعنوي على اللاعبين والحفاط على الصدارة وفارق النقاط عن المنتخبين العراقي والصيني.
حسن عبدالفتاح: المباراة صعبة
قال اللاعب حسن عبدالفتاح إن المباراة صعبة على عكس ما يدور حولها من أحاديث، وذلك لأهميتها للمنتخبين وخاصة انها الفرصة الاخيرة للمنتخب السنغافوري.
وأكد أن الفوز بالنسبة للمنتخب الوطني مهم جداً لقطع الطريق على المنتخب السنغافوري من جهة وتسهيل مباراة الرد على المنتخب الوطني في عمان،
واضاف، قلبي مع المنتخب وظروفي الخاصة التي حالت دون التحاقي بالمنتخب في التدريبات السابقة، اطلعت عليها المدير الفني عدنان حمد وتفهمها وانا الآن في جاهزية عالية ونفسية ممتازة، وتركيزي ينصب على المباراة دون غيرها، الا ان المشاركة تبقى من اختصاص المدير الفني، واعتقد ان اللاعبين قادرون على التمثيل، المهم الفوز وهو الهدف الوحيد الذي جئنا من اجله.
شفيع: نمتلك عناصر الفوز
قال الحارس اللاعب عامر شفيع خضعنا لتدريبات صعبة باشراف مدرب الحراس احمد جاسم، اوصلتنا الى الجاهزية العالية، والمباراة ليست سهلة حيث يملك المنتخب السنغافوري عناصر قوية، الا اننا عازمون على تسجيل الفوز ان شاء الله مشيراً الى ان ارضية الملعب المفروشة بالعشب الاصطناعي لن تكون عائقاً امامهم.
هايل: سنكون على قدر المسؤولية
أكد أحمد هايل مهاجم المنتخب انه وزملاءه سيكونون على قدر المسؤولية وأنهم يدركون اهمية المباراة على اعتبار انها سترفع من حظوظ المنتخب بالترشح الى الدور المقبل.
 وأشار إلى ان التدريبات المكثفة التي يجريها اللاعبون باشراف الجهاز الفني منحت الجميع درجة عالية من الجاهزية، وهو الامر الذي سيخدم التطلعات ويعمل على تحقيق الاهداف المنشودة.
الصيفي: التركيز حاضر
أوضح عدي الصيفي مهاجم المنتخب ان التركيز حاضر لدى كافة اللاعبين وقال: نحرص على استثمار التعليمات الصادرة من الجهاز الفني خلال التدريبات والعمل على تطبيقها جيدا على ارض الملعب.
 وتابع الصيفي الذي قد يعود للتشكيلة الأساسية على حساب عامر ذيب: مباراة تايلند الودية ساعدت المنتخب كثيرا في الناحية الاعدادية وهذا انعكس ايجابا على الجوانب البدنية والتكتيكية وايضا النفسية والمعنوية ومن شأنه الإسهام في الخطط الفنية وكيفية ترجمتها على ارض الواقع.
حمد: المباراة لن تكون سهلة
أكد المدير الفني للمنتخب الوطني عدنان حمد ان المباراة لن تكون سهلة بعكس ما يتناقله البعض حول ذلك.
وتابع: قد يبدو للوهلة الاولى ان المنتخب الوطني يملك افضلية مطلقة على نظيره السنغافوري، وذلك وفقا لنتائج كلا المنتخبين في التصفيات، لكن هذا لا يعني بالضرورة ان نستهين بالخصم ونسلم امورنا بثقة مفرطة بأن الفوز حاصل لا محالة، لان المنتخب السنغافوري سيخوض المباراة بخيار الفوز فقط لانعاش حظوظه وبالتالي ستزداد صعوبة المباراة.
 وكشف حمد أن الجهاز الفني وضع اللاعبين في صورة كاملة حول اهمية المباراة وعدم الاستهانة بالخصم، وتمنى في الوقت ذاته ان لا تشكل ارضية الملعب المفروشة بالعشب الصناعي على مستوى اللاعبين، واكد ان الجهاز الفني حرص على اجراء تدريبين على الملعب الرئيسي للمباراة بهدف وضع اللاعبين في الاجواء وتهيئتهم للمباراة.
الاجتماع الفني اليوم
ويعقد اليوم المؤتمر الصحفي حيث سيتحدث المديران الفنيان للمنتخب الوطني ونظيره السنغافوري عن المباراة بشكل عام، كما ينتظر ان يكشفا اوراقهما امام وسائل الاعلام المرافقة للمنتخب والمحلية هنا في سنغافورة والتي رصدت امس التدريب الذي اجراه المنتخب وحرصت على اجراء العديد من المقابلات الميدانية مع اللاعبين والاجهزة الفنية.
ويعقب المؤتمر عقد الاجتماع الفني بحضور مراقب المباراة حيث سيتركز على تأكيد التعليمات الفنية والادارية المتعلقة باللقاء وتثبيت قوائم لاعبي المنتخبين وألوان القمصان.
سمارة يحتفي بالإعلاميين
وتقديراً للجهود التي تبذل على الصعيد الاعلامي وفي ما يتعلق بالتغطية الاعلامية لنشاطات وأخبار المنتخب من قبل ممثلي وسائل الاعلام، اقام رئيس الوفد عضو اتحاد كرة القدم محمد سمارة الليلة الماضية حفل عشاء شارك فيه الاجهزة الفنية والادارية، واكد سمارة خلاله العلاقة التي تربط الاعلام والاتحاد وتقاسم الادوار التي تصب في الخدمة العامة للكرة الاردنية.
ويرافق الوفد في الجانب الاعلامي الاعلاميون من التلفزيون الاردني الزميلان محمد قدري حسن والمصور محمد خلف ومن قناة رؤيا الزميل اسلام برقاوي والمصور فادي الرمحي ومن اتحاد الاعلام الرياضي الزميل المصور جهاد النجار إضافة إلى موفد الإعلام الرياضي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »بالتوفيق إن شاءالله (محمد شعبان)

    الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2011.
    أرضية الملعب والجو العاملين الأيجابيين للمنتخب السنغافوري مع جمهورهم الكبير أرجو أخذ إيجابية التعامل لمنتخبنا .