خلال مشاركتها ضمن فعاليات معرض جيتكس

"سمارت تكنولوجيز" تؤكد على أهمية التقنيات ثلاثية الأبعاد وتكشف النقاب عن أدوات الواقع "المختلط"

تم نشره في الأحد 9 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 9 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 04:56 مـساءً

 

 

خلال مشاركتها ضمن فعاليات معرض جيتكس

"سمارت تكنولوجيز" تؤكد على أهمية التقنيات ثلاثية الأبعاد وتكشف النقاب عن أدوات الواقع "المختلط"

 

عمان- الغد- أعلنت شركة "سمارت تكنولوجيز" نيتها عرض تكاملها الناجح لأدوات الواقع "المختلط" الجديدة ضمن ألواح الكتابة التفاعلية، بما فيها إمكانية معالجة الصورة ثلاثية الأبعاد، وذلك لأول مرة خلال مشاركتها ضمن فعاليات معرض جيتكس 2011.

وقد صممت أدوات الواقع "المختلط" والتحسينات الخاصة بالصورة ثلاثية الأبعاد لزيادة مستويات التفاعل والتشاركية في العملية التعليمية. وتمكن أدوات الواقع "المختلط" المعلمين والطلاب من المشاركة مع محتويات الوقع "المختلط" من خلال معالجة الصورة ثلاثية الأبعاد باستخدام حزمة الحلول البرمجية SMART Notebook™. وبإمكانهم أيضاً تحديد أجزاء من الصور ثلاثية الأبعاد باستخدام ملصقات ثلاثية الأبعاد تبقى ثابتة على نقطة أو جزء معين حتى عند تحريك الصورة أو معالجتها.

وبإمكان المعلمين حالياً الوصول إلى آلاف الموارد الرقمية عبر "مستودع النماذج ثلاثية الأبعاد من غوغل"، كما سيتمكنون من الوصول إلى مكتبة من المحتويات ثلاثية الأبعاد عبر موقع SMART Exchange™، (exchange.smarttech.com)

 

وفي هذا الصدد،  قال أرون فرايت، المدير الإقليمي لشركة سمارت تكنولوجيز في منطقة الشرق الأوسط: "تشهد المدارس في منطقة الشرق الأوسط تبني المزيد من تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات واعتماد ألواح الكتابة التفاعلية، وتعتبر مسألة استخدام الصور ثلاثية الأبعاد وأدوات الواقع المختلط هي الخطوة التالية في هذه المسيرة التقنية. وتشير الدراسات إلى أن استخدام ألواح الكتابة التفاعلية، وتحديداً عند اقترانها بالموارد الرقمية يؤدي إلى تعزيز الحاصل التعليمي للطلاب، وإننا سعداء أن نكون في مقدمة هذه الثورة في عالم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات".

وستشارك سمارت تكنولوجيز في الجناح رقم A3-1 في القاعة رقم 3 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض بين 9 – 13 أكتوبر 2011.

سمارت تكنولوجيز، سمارت بورد، سمارت نوتبوك، سمارت تيك وشعار سمارت هي علامات تجارية خاصة بشركة سمارت ومسجلة في الولايات المتحدة والدول الأخرى.

 

 

التعليق