منتخب الكرة المدرسي يلاقي نظيره الجزائري في نهائي البطولة العربية اليوم

تم نشره في الخميس 6 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 02:00 صباحاً
  • فرحة لاعبي منتخب الكرة المدرسي ببلوغ المباراة النهائية - (من المصدر)

الطائف - الغد - بات المنتخب الوطني المدرسي لكرة القدم على بعد خطوة من الظفر بلقب البطولة العربية الرابعة لكرة القدم المقامة في مدينة الطائف، والتي من المقرر ان تختتم غدا، حيث تقدم بثبات نحو المشهد الختامي من البطولة إثر تغلبه على المنتخب السعودي بهدف بدون رد في المباراة التي جمعتهما الليلة قبل الماضية في الدور قبل النهائي من البطولة التي شهدت مشاركة منتخبات 12 دولة عربية.
منتخبنا المدرسي الذي عزف لحنا أردنيا طوال المباراة، نجح في قيادة العمليات الميدانية للمباراة بالاتجاه الذي يريده وفرض إيقاعه على ألعاب المنتخب السعودي المرشح الأقوى للظفر باللقب، وأقصاه باقتدار من سباق الفوز بالبطولة العربية الرابعة لكرة القدم بهدف وحيد بإمضاء معاذ مصلح د. 64.
وفي المباراة الثانية نجح المنتخب الجزائري في اجتياز نظيره العراقي بنتيجة 2-1، وبهذه النتائج سيلتقي منتخبنا بشقيقه الجزائري في المباراة النهائية المقررة عند الساعة الثامنة من مساء اليوم، (بتوقيت الأردن)، تسبقها مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع والتي تجمع المنتخبين السعودي والعراقي.
لم تثمر محاولة المنتخب السعودي المبكرة في تهديد مرمى منتخبنا التي جاءت في الدقيقة الأولى، حين مرر فهد المولد بينية ذكية اجتازت المدافعين ليتسلمها عبد الفتاح عسيري منفردا بالحارس نورالدين بني عطية ليسدد كرة قوية من داخل المنطقة اعتلت العارضة بقليل، وكذلك تسديدة عبد الرحمن الشهري من خارج المنطقة بجوار القائم، لم تثمر في إرباك التنظيم الدفاعي أو الهجومي لمنتخبنا الذي تعامل بعد هاتين المحاولتين بمزيد من الانضباط التكتيكي خاصة في ألعاب وسط الميدان التي قاد عملياتها الرباعي موسى الزعبي وليث بشتاوي ورجائي عايد ومحمد سمير بإسناد وحضور لافت من سمير رجا الذي لعب دورا محوريا في الربط بين عمليات وسط الميدان والخط الخلفي بقيادة علي ياسر وإحسان حداد ومنذر رجا وعامر أبو هضيب، الذين تعاملوا بمزيد من الحكمة والهدوء والتي أثمرت عن إفشال محاولات المنتخب السعودي في الوصول الى مرمى الحارس بني عطية.
محاولتا السعودية المبكرتان، رد عليهما منتخبنا سريعا حين تقدم البشتاوي من الجهة اليسرى وعكس عرضية تألق الحارس أحمد الحربي في التقاطها قبل وصولها الى معاذ مصلح المندفع داخل المنطقة، في  الوقت ذاته بدأ منتخبنا بالاستحواذ على الكرة من خلال التمريرات والنقلات المتكررة التي أرهقت مهاجمي ووسط ميدان المنتخب السعودي وخلقت مساحات واسعة لتحركات راس الحربة الصريح معاذ مصلح ومسانده الذي لا يهدأ موسى الزعبي، الأمر الذي أجبر رباعي وسط ميدان المنتخب السعودي مصطفى بصاص وعبد الرحمن السفري وعبد الفتاح عسيري وفهد المولد للتراجع لإسناد عمليات الخط الخلفي المكون من أحمد شراحيلي وطلال عبسي وعبدالله دوشي وعبدالله العمار الذين ظلوا تحت ضغط تحركات منتخبنا الهجومية، مما قلص خيارات رأسي حربة المنتخب السعودي مدالله العليان وصالح الشهري في ظل الرقابة المحمكة التي مارسها لاعبوا الخط الخلفي لمنتخبنا.
منتخبنا الذي أحكم أعمال المنطقة الخلفية ببناء دفاعي متوازن أفشل محاولات المنتخب السعودي في الاختراق من العمق أو من الأطراف وأجبره على التسديد من خارج المنطقة، فهذا فهد المولد أخطر لاعبي المنتخب السعودي يسدد ركلة ثابتة قوية من خارج المنطقة أبعدها رجائي عايد لحساب ركنية، ليعود ويسدد من خارج الجزاء ردها الحارس بني عطية ببسالة ليبدأ بعدها منتخبنا بالضغط على اللاعب المستحوذ على الكرة وينجح في تقليص خيارات وحلول المنتخب السعودي الميدانية، وكاد البشتاوي ان يفتتح التسجيل حين سدد كرة قوية من حافة الجزاء أبدع الحارس في التقاطها لينتهي الشوط الأول بدون أهداف.
شوط تكتيكي وهدف
نشط المنتخب السعودي وأعاد تنظيم صفوفه في الشوط الثاني ودفع بالمولد ليشكّل رأس حربة ثالثة ليسدد عبد الفتاح عسيري كرة من بعد اعتلت العارضة رد عليه البشتاوي بمراوغة أكثر من لاعب قبل أن يعكس عرضية صوب الزعبي الذي سدد بأحضان الحارس.
وبغية تفعيل عمليات وسط الميدان والإسناد الهجومي أشرك منتخبنا أحمد العيساوي بدلا من موسى الزعبي ليواصل منتخبنا تنويع عملياته الهجومية من العمق حينا ومن الأطراف أحيانا وسط تراجع ألعاب المنتخب السعودي، وإثر هجمة قادها رجائي عايد من الجهة اليسرى وعكس عرضية بالمقاس صوب معاذ مصلح المتمركز بعيدا عن الرقابة داخل المنطقة ليسدد رأسية ذكية استقرت داخل الشباك معلنا هدف منتخبنا الوحيد د.64. هذا الهدف دفع المنتخب السعودي الى الهجوم من مختلف المحاور بغية تعديل النتيجة، وأشرك أحمد الشهري عوضا عن مدالله العليان ليسدد فهد المولد من داخل المنطقة كرة قوية استبسل الحارس بني عطية في ردها ليشرك منتخبنا مهند خيرالله عوضا عن منذر رجا المصاب وليدفع المنتخب السعودي بورقة نواف الشيباني عوضا عن عبدالله العمار لتنتهي المبارة بفوز منتخبنا بنتيجة 1-0.
النعيمي يبارك
نقل رئيس البعثة ورئيس مجلس إدارة اتحاد الرياضة المدرسية الدكتور رافع مساعدة، تحيات وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي للجهازين الفني والإداري وللاعبي المنتخب الوطني المدرسي كافة لكرة القدم، وأفراد البعثة بمناسبة تأهل منتخب الكرة للمباراة النهائية.
النعيمي وخلال اتصال هاتفي مع رئيس البعثة فور نهاية المباراة عبر عن سعادته بهذا الإنجاز وتمنى ان تتواصل إنجازات منتخب الكرة بالفوز بلقب بطولة العرب الرابعة، مشيرا في السياق ذاته الى ضرورة التحضير المبكر لمشاركة المنتخبات المدرسية في الدورة العربية المقرر إقامتها في الكويت العام المقبل.
القوى خارج المنافسة
لليوم الثاني على التوالي أخفق منتخب ألعاب القوى في تحقيق نتائج منافسة في البطولة العربية المدرسية الثانية، وشهد اليوم الثاني من البطولة خروجا مبكرا من التصفيات المؤهلة الى النهائيات بإخفاق العداء عبد الرحمن أبو الحمص بالتأهل الى نهائي سباق 200 م، وبخروج اللاعب عدنان أبو حردان المبكر والمفاجئ من مسابقة الوثب العالي، وكذلك إخفاق العدائين زياد الصمادي وأحمد أبو شباب في إحراز نتائج مرضية بسباق 3000 م حرة.
ويختتم منتخب ألعاب القوى مشاركته بظهور العداء حمزة العشوش في سباق 3000 م موانع الذي من المقرر ان يكون قد أقيم في ساعة متأخرة من الليلة الماضية.

التعليق