انطلاق بطولة غرب آسيا الرابعة لكرة القدم النسوية

المنتخب الوطني يثقل شباك نظيره الفلسطيني

تم نشره في الثلاثاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً
  • مهاجمة المنتخب الوطني شهيناز ياسين (يسار) تستقبل رأسية خلال مباراة أمس-(تصوير: صلاح أبو وهدان)

 خالد حسنين

أبو ظبي- حول المنتخب النسوي لكرة القدم تأخره أمام شقيقه الفلسطيني بهدف، إلى فوز عريض 8-1 في المباراة التي جمعتهما مساء أمس على ستاد سلطان بن زايد آل نهيان، في افتتاح منافسات المجموعة الأولى لبطولة غرب آسيا الرابعة التي تستضيفها العاصمة الإماراتية أبو ظبي.
النتيجة المستحقة منحت “النشميات” أول 3 نقاط، فيما بات المنتخب الفلسطيني بدون رصيد نقطي.
وانتهت في ساعة متأخرة مواجهة المنتخبين البحريني والعراقي لحساب نفس المجموعة.
وتخضع المنتخبات الأربعة للراحة اليوم، تمهيداً للدخول غداً الأربعاء في الجولة الثانية التي تشهد مباراتي الأردن والبحرين وفلسطين مع العراق.
يذكر أن حفل افتتاح البطولة التي تقام برعاية الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، جرى عقب مباراة منتخبنا وفلسطين، واشتمل على عدد من الفقرات التي لاقت استحسان المتابعين.
إلى ذلك؛ تبدأ اليوم منافسات المجموعة الثانية، حيث يستهل المنتخب الإماراتي مشوار الدفاع عن لقبه عندما يواجه منتخب سورية عند الساعة الثالثة والنصف مساء -توقيت الأردن-، فيما يلتقي منتخبا إيران ولبنان عند الساعة 6.45 مساء.
هدف لمثله
بسط منتخبنا الوطني أفضليته فوق أرض الميدان، وكان الأفضل الانتشاراً والأكثر استحواذاً على الكرة.
التحركات ارتكزت على ستيفاني النبر التي اطلعت بدور مهم في عملية صناعة الألعاب، بينما شغلت شهيناز جبرين وسما خريسات الركنين الأيمن والأيسر، وسط تبادل في الأدوار لثنائي المقدمة ميساء جبارة ولونا المصري.
تحركات الفريق اصطدمت بجدار دفاعي محكم من قبل المنتخب الفلسطيني، الذي عمل على تمتين منطقته الخلفية بكثافة، الأمر الذي جعل من الصعوبة بمكان تشكيل خطورة حقيقية على مرمى نادين الكلوب، باستثناء الكرة التي مررتها شهيناز لميساء، لكن الأخيرة أطاحت بالكرة عالياً والمرمى مشرع أمامها.
ومع مرور الوقت، بدأ المنتخب الفلسطيني يستمد الثقة، فظهرت أطماعه الهجومية تلوح في الأفق، وامتد تدريجياً نحو مناطق منتخبنا، وتركزت الألعاب بشكل ملحوظ على ولاء حسين وكلودي سلامة وكارلوين صاهجيان التي أقلقت مدافعاتنا بفضل مهارتها الفردية العالية، لتشهد الدقيقة 25 مولد الهدف الأول للفلسطينيات حينما قامت نور سرور بمجهود فردي داخل منطقة الجزاء فمررت الكرة إلى المتحفزة أمام المرمى ولاء حسين التي وضعتها على يسار الحارسة زينة السعدي.
هذا الهدف أثار حفيظة لاعباتنا اللواتي استطعن إعادة الأمور إلى نصابها سريعاً وبعد مضي دقيقتين فقط، حينما نفذت ستيفاني النبر ضربة ثابتة بطريقة جميلة عجزت عنها الحارسة نادين الكلوب.
كاد المنتخب الفلسطيني أن يعاود التقدم مجدداً لكن تسديدة ولاء حسين ارتدت من الحارسة السعدي ولم تجد المتابعة.
المجريات التالية شهدت أفضلية واضحة لمنتخبنا الذي أضاع سلسلة من المحاولات الكفيلة بتقدمه، فسددت سما خريسات كرة ارتدت من الحارس الكلوب، وهو نفس المصير الذي لاقته تسديدة ميساء جبارة، قبل أن تواجه شهيناز المرمى وتراوغ الحارس لكنها عكست الكرة بعد ذلك بعيداً عن ميساء، ومع الزفير الأخير أضاعت شهيناز فرصة انفراد تام ووضعت الكرة فوق المرمى.
انتصار عريض
استهل منتخبنا الشوط الثاني بتسديدة لسما خريسات مرت بجوار المرمى، لترد كارولين صاهجيان بتسديدة من داخل المنطقة حادت قليلاً عن القائم الأيسر لمرمى السعدي.
وبين مد وجزر في المجريات، نجحت ميساء جبارة بإضافة الهدف الثاني لمنتخبنا في الدقيقة 55 من تسديدة قوية، وكانت نفس اللاعبة قريبة من الهدف الثالث لولا أن رأسيتها جاورت المرمى، لكنها نجحت في تعويض ذلك حينما استغلت خروج خاطئ من الحارسة الكلوب فوضعت الكرة في المرمى د. 60.
تلك النتيجة رفعت الروح المعنوية لمنتخبنا الذي بسط على إثرها سيطرة مطلقة على المباراة وسط تراجع واضح في أداء اللاعبات الفلسطينيات، لتتمكن ميساء من تسجيل الهدف الرابع بضربة رأسية من داخل المنطقة د.65.
المنتخب الفلسطيني شعر بالحرج، فحاول الامتداد بحثاً عن تقليص الفارق، وكان قريباً من ذلك لكن تسديدة كارولين صاهجيان ارتطمت بالشباك الجانبية.
الدقائق المتبقية من عمر المباراة بقيت فيها السيطرة لمنتخبنا الذي عمل على التنويع في خياراته الهجومية، حتى أضافت ميساء الهدف الخامس حينما استغلت تمريرة سما خريسات النموذجية وعكستها في المرمى د. 75.
في الدقائق الأخيرة من المباراة برزت تسديدة الفلسطينية نور سرور التي ارتطمت بالدفاع وتحولت لركنية، لترد عليها البديلة مي سويلم بتسجيل الهدف السادس بضربة رأسية د. 85، ثم كانت آية المجالي على موعد مع الهدف السابع حينما تابعت ركنية ياسمين خير ووضعتها في المرمى في الدقيقة قبل الأخيرة، وفي الوقت المحتسب بدل ضائع استغلت ميساء تمريرة ستيفاني فراوغت الحارسة ووضعت الكرة في المرمى معلنة الهدف الثامن، لتنتهي المباراة بانتصار عريض مستحق لمنتخبنا.
المباراة في سطور
الأردن 8 فلسطين 1
- سجل للمنتخب الوطني: ميساء جبارة د. 55 و60 و65 و75 و92، ستيفاني النبر د.27، اَية المجالي د.89 ومي سويلم د. 85.
- سجل لفلسطين: ولاء حسين د.25
- أدار اللقاء: السوري محمد عبد الله والإماراتيان محمد جلف وحسن سوقاطري والإيرانية سلطانات نيروز (رابعة).
- مثل الأردن: زينة السعدي، آلاء أبو قشة، آية المجالي، وعد الرواشدة، شروق الشاذلي، انشراح حياصات، ستيفاني النبر، سما خريسات، شهيناز جبرين (مي سويلم)، لونا المصري (ياسمين خير)، وميساء جبارة.
- مثل فلسطين: نادين الكلوب، نيفين الكلوب، سراب الشاعر، جاكلين جزراوي، كلودي سلامة (ديما سعيد)، حمامة جربان، مريان البندق، كارولين صاهجيان، نور سرور، ولاء حسين وآية الخطيب.

التعليق