منتجات الألبان الطازجة تسيطر على الجوع بين الوجبات الأساسية

تم نشره في الثلاثاء 27 أيلول / سبتمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • تشكّل منتجات الحليب الطبيعي الطازج ومشتقاته خيارات مثالية لتحسين النظام الغذائي -(أرشيفية)

عمان- كثيراً ما نشعر برغبة شديدة بتناول المأكولات السريعة أو الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية بين الوجبات الأساسية، وكلما حاولنا المقاومة تصبح السيطرة على هذه الرغبة أصعب.
وللتخلص من هذه الرغبة فإنه يُنصح أولاً بتناول الوجبات الأساسية الثلاث يومياً، كما يُنصح بتناول الأغذية الصحية الخفيفة بين الوجبات الأساسية وبالحصص الموصى بها وذلك لأنها تحافظ على استقرار مستويات الدم أثناء النهار وتمد الجسم بالطاقة وتُحفّز المعدة على الاستمرار في حرق السُعرات الحرارية إلى جانب أنها تُحافظ على توازن صحي للجسم.
وتشكّل منتجات الحليب الطبيعي الطازج ومشتقاته من الألبان كاللبن واللبن السائل المنكّه ولبن الزبادي والشنينة خيارات مثالية لتحسين النظام الغذائي اليومي، ما يضمن الوقاية من العديد من الأمراض على المدى البعيد وذلك لما تحتويه هذه الخيارات من عناصر وقيم غذائية مهمة ومفيدة للجسم.
ويحتوي الحليب الطبيعي ومشتقاته على المواد الدهنية والنشوية والبروتينات والسكريات والماء والمعادن كالصوديوم والكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم، إلى جانب الفيتامينات كفيتامين "أ" و "ب" و "ب2" و "ب12" و "ج" و "د" و" هـ" وغيرها.
ويعد الحليب الطبيعي من أكثر الأغذية المفيدة لصحة العظام والأسنان وبناء أنسجة الجسم والجلد وإنتاج كريات الدم الحمراء السليمة وتقوية الوظائف المناعية وتجديد النشاط والطاقة، إلى جانب تنظيم معدل الأيض وحرق الدهون في الجسم ما يسهم في المحافظة على الرشاقة وتخفيف الوزن.
كما يعمل الحليب الطبيعي على الوقاية من ضعف الذاكرة عند الكبار والوقاية من الإصابة بمرض السكري وهشاشة العظام وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والمعدة، ويقلل أيضاً من احتمالات الإصابة بأمراض السرطان المختلفة خاصةً سرطان القولون وذلك لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة.
من جهةٍ أخرى، فإن تناول منتجات الحليب الطبيعي يساعد في المحافظة على نضارة البشرة وتخفيف تهيج الجلد، كذلك فإنه يزيد من نعومة الجلد وتغذيته وترطيبه ومن جاذبية الشعر ولمعانه وضمان صحة الأظافر وسلامتها، وبذلك لا بد أن تكون هذه المنتجات من أهم الأغذية التي تحرص المرأة على وجودها في الثلاجة دائماً.
وحول أهمية منتجات الحليب والألبان، فإن هذه الأغذية تعد أساسية لاحتوائها على الكربوهيدرات والبروتينات والدهون، كما يوصى بإضافتها إلى الوجبات الرئيسية، كإضافة الحليب إلى وجبة الإفطار والعشاء، وإضافة اللبن إلى وجبة الغداء على سبيل المثال. كما أشارت إلى أن هذه المجموعة الغذائية تزيد من معدّل الشعور بالشبع Satiety Index بين الوجبات الرئيسية.
ويُنصح بتناول منتجات الحليب والألبان قليلة أو خالية الدسم لتقليل كمية الدهون في الجسم، إذ إن الفرق الوحيد بين المنتجات خالية وكاملة الدسم يكمُن في الدهون فقط، أما بالنسبة للحلويات، فيُفضّل اختيار تلك التي تحتوي على الحليب كونها تعد غنيّة بالقيم الغذائية المفيدة للجسم.   
وببساطة إن الطعام السليم يعني ضرورة القضاء على العادات الغذائية الخاطئة والابتعاد عن المأكولات الضارة بالصحة من خلال وضع الأطعمة الصحية على المائدة يومياً. 
نسرين سميح أبوشيخة اختصاصية التغذية السريرية والحميات مسؤولة عيادة التغذية في المستشفى التخصصي

التعليق