3 مباريات في المجموعة الثانية من كرة الأولى اليوم

تم نشره في الاثنين 19 أيلول / سبتمبر 2011. 02:00 صباحاً

الحسين × شباب الحسين
ملعب البتراء س 5
يحمل اللقاء معه ذكريات الأيام الجميلة، ويستذكر نجوم الفريقين أجواء دوري الكبار في لحظات الحنين للعودة للمواقع الطبيعية بين فرق المحترفين، وقياسا على خبرة وإمكانات وحيوية لاعبي الفريقين، شباب الحسين يسعى لتحسين صورته الفنية، من خلال تحركات أنس العوضات واحمد ابوعالية ومحمد وائل ومعاذ عفانة في منطقة العمليات مع تقدم علاء جابر ومحمد مكاوي من الاطراف لتهديد مرمى حارس الحسين عبد الله يوسف مبكرا، ومنح ايمن عبد الفتاح حرية التحرك وممارسة هوايته بالتسديدات القوية، وصحوة يونس دايسون وعبدالله البشير بالتغطية الدفاعية. الحسين الذي غاب عن منافسات الجولة الأولى وحقق التعادل مع اتحاد الرمثا في الجولة الثانية يبني هجماته من خلال تواجد صدام هزايمة ومنتصر هياجنة في الأطراف وعبد الله الشياب ووعد الشقران ومحمد علاونة في منطقة العمق لتشكيل قوة ضغط إضافية يمنح القوة الهجومية لثنائي الهجوم عمار الشرمان وحمزة عنيزات.
الطرة × اتحاد الزرقاء
ملعب الأمير هاشم س5
يدخل فريقا الطرة واتحاد الزرقاء وعينهما على نقاط المباراة، بحثا عن تحسين اوضاعهما على سلم الترتيب في ظل “لعبة الكراسي” التي تسيطر على الترتيب الى جانب بحثهما للبعد عن نزيف النقاط، الامر الذي يجعل الفوز مطلبا مشتركا مما يعطي المباراة طابعا نديا وتنافسيا.
عموما الطرة يملك مجموعة متجانسة من الشباب، ممزوجة بروح الخبرة، ويعول على السوري علي خليل وعقاب عبد الحميد وحمزة بدارنة ووهيان الشيوخ بهدف حماية مرمى الحارس خلدون بركات، فيما يتولى فرح الشبول وعبد الله عبيدات عملية البناء وتفعيل دور عوض ومحمد صالح بهدف تمويل المهاجمين مالك درابسة ومفضي.
اتحاد الزرقاء ينطلق من حماس لاعبيه الذي تبرز قدراتهم في منطقة العمليات بوجود رائد المصري وعبيدة احمد واحمد الساحوري واحمد الطفيلي ورباعي الدفاع محمد قودس واحمد الصفوري واحمد الخلايلة واحمد عبد الله لتشكيل ستار دفاعي قوي امام الحارس اياد ابراهيم، ثم الانطلاق بتنويع الحلول لايصال الكرات صوب نورالدين الخزاعلة وطارق الصمادي.
الشيخ حسين × شيحان
ملعب السلط س 5
يرمي لاعبو الفريقين كامل ثقلهم الهجومي منذ صافرة البداية سعيا لفرض السيطرة على اجواء المباراة، ولان طموحات الفريقين تكمن في تحقيق الفوز، فان الاثارة ستكون حاضرة في كافة مراحل المباراة، حيث يوكل فريق شيحان مهمة بناء الهجمات الى منذر شلباية واحمد المحارمة وحمدي سعيد، وهذا الثلاثي قادر على تأمين الكرات المناسبة الى قلبي الهجوم مهند سعد وامجد القروم.
الشيخ حسين يسعى هو الاخر لفرض ايقاعه السريع على منطقة العمليات واستغلال المساحات المناسبة لاقتحام دفاعات منافسه، ويساعد الفريق في ذلك السرعة التي تطغى على هجماته والتي يكون محورها احمد ست ابوها وبدر السرحان وعمر قويسم، من حيث الاعتماد على الكرات البينية القصيرة او الاستفادة من الهجمات المضادة التي تلعب دورا اساسيا في توفير الكرات المطلوبة أمام خالد العرابي ومحمد حمدي.

التعليق